بطولة عراقية بمشاركة 22 فريقاً دعماً لمونديال قطر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GQX24b

البطولة تعرف مشاركة 22 فريقاً بأسماء الدول العربية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 26-05-2019 الساعة 16:14

انطلقت بطولة رمضانية في مدينة النصر التابعة لمحافظة "ذي قار" جنوبي العاصمة العراقية بغداد؛ دعماً لمونديال قطر، الذي سيقام شتاء عام 2022، وذلك بمشاركة 22 فريقاً تحمل أسماء الدول العربية.

وتقام منافسات البطولة الشعبية على ملعب خاص، وتقوم عليها مجموعة شبابية متخصصة في مجال تطبيق الأفكار الترفيهية والرياضية، فضلاً عن الأنشطة الإنسانية والخيرية.

وبحسب اللجنة المنظمة والقائمين على البطولة، فإن الهدف من إطلاق أسماء الدول العربية على الفرق المشاركة يكمن في "إظهار وحدة الشباب العربي مع قطر، ودعمهم لتنظيمها كأس العالم الأول بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا".

وكانت قطر قد نالت، في 2 ديسمبر 2010، حق استضافة مونديال 2022 بـ32 منتخباً، وتعهّدت منذ تلك اللحظة بتنظيم أفضل نسخة في تاريخ دورات كأس العالم. كما تسلّم أميرها الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، في منتصف يوليو 2018، رسمياً، راية استضافة بلاده النسخة المونديالية المقبلة.

وباتت قطر أول دولة خليجية وعربية وإسلامية تنال شرف استضافة مونديال الكبار، ودأبت على التأكيد دوماً على أن البطولة العالمية هي للمنطقة العربية بأسرها، وهو ما ظهر بوضوح في تصريحات الشيخ تميم خلال جولاته الخارجية والفعاليات الرياضية التي يحرص على مواكبتها.

ويُترقَّب على نطاق واسع أن يكون مونديال 2022 "حديث العالم"، في ظل ما تُنفّذه الدوحة من مشاريع مختلفة تطول البنية التحتية؛ لاستقبال ما يزيد على مليون ونصف مليون من المشجعين والجماهير الذين سيتوافدون على البلاد لمتابعة كأس العالم.

وفي سبتمبر 2018، فتحت قطر باب التطوع للشباب العربي من أجل المشاركة في تنظيم "العرس الكروي الكبير"، وبلغ عدد المتطوعين على موقع اللجنة العليا للمشاريع والإرث، أكثر من 265 ألفاً حتى مايو 2019.

مكة المكرمة