السعودية تنسحب من صفقة شراء نيوكاسل الإنجليزي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/R4pxvy

تأسس نيوكاسل عام 1892

Linkedin
whatsapp
الخميس، 30-07-2020 الساعة 19:09
- ما سبب فشل الصفقة؟

انسحاب المستثمرين السعوديين.

- ما سبب الانسحاب؟

عدم وضوح الرؤية فيما يتعلق بالظروف التي سيبدأ فيها الموسم الكروي.

كشفت شبكة "سكاي سبورتس" العالمية، الخميس، أن السعودية انسحبت من صفقة الاستحواذ على ملكية نادي نيوكاسل يونايتد الإنجليزي.

وارتبط اسم نيوكاسل بإمكانية انتقال ملكيته إلى صندوق الاستثمارات العامة السعودي، عبر شراء أسهم النادي الإنجليزي من مالكه الحالي، مايك آشلي.

وكانت التقارير في الفترة الماضية تؤكد أن المستثمرين السعوديين توصلوا إلى اتفاق مع آشلي على دفع مبلغ ماليٍّ قيمته 300 مليون جنيه إسترليني (392 مليون دولار)؛ للاستحواذ على نيوكاسل.

ولكن الشبكة الشهيرة أكدت أن المُلاك السعوديين انسحبوا من صفقة شراء نيوكاسل، ونشرت "سكاي سبورتس" بيان المؤسسة الرسمي.

وجاء في البيان: "مع التقدير العميق لتاريخ نيوكاسل يونايتد، فقد اتخذنا قرار الانسحاب من صفقة شراء النادي الإنجليزي".

وأضاف: "مع الأسف، كنا متحمسين وملتزمين بالكامل بكل خططنا للاستثمار بمدينة نيوكاسل العظيمة، وكنا نعتقد أنه كان بإمكاننا إعادة النادي إلى مكانته المعروفة لدى مشجعيه".

وتابع: "انتظرنا طويلاً بشأن عقد الصفقة، ولكن في النهاية، انتهت المدة المحددة لتنفيذ الاتفاق بيننا وبين مالكي النادي، وكان من الصعب علينا الاستمرار في تلك الصفقة، خاصة مع عدم وضوح الرؤية فيما يتعلق بالظروف التي سيبدأ فيها الموسم المقبل والمعايير الجديدة التي ستقام فيها المباريات والتدريبات للفرق".

وكانت صفقة استحواذ السعودية على نيوكاسل واجهت تعقيدات وتأخيرات، من أبرزها اتهام السلطات السعودية بالوقوف خلف قناة القرصنة "بي آوت كيو"، التي تقرصن حقوق بث الدوري الإنجليزي الممتاز، والتي تعود ملكيتها حصراً لشبكة "بي إن سبورت" القطرية، وفق حكم منظمة التجارة العالمية.

وكان من المقرر في حال تمت الصفقة، أن يتملك الصندوق السيادي السعودي 80% من نادي نيوكاسل مقابل 375 مليون دولار، ضمن تحالف يضم سيدة الأعمال أماندا ستيفلي والأخوين روبن.

ويعد نيوكاسل من أعرق الأندية الإنجليزية، وتأسس عام 1892، واشتهر دوماً بارتداء القميص الأبيض والأسود، وهو الفريق الإنجليزي السابع الأكثر تتويجاً بالألقاب.

مكة المكرمة