الريال يضرب برشلونة بهدفين وينتزع صدارة الليغا.. والصحف العالمية تحتفي

ميسي لم يكن في حالة اتزان
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/pk2XMj

صحف عالمية انتقدت أداء ميسي في المباراة

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 02-03-2020 الساعة 08:34

حقق ريال مدريد الإسباني فوزاً مستحقاً على غريمه برشلونة بهدفين نظفين، واستعاد صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم (الليغا)، في المباراة التي أقيمت بينهما، مساء الأحد.

وتبادل الفريقان السيطرة خلال الشوط الأول، وكانت أخطر الفرص من نصيب برشلونة، غير أن حارس النادي الملكي تيبو كورتوا تصدى ببراعة لكل المحاولات.

ودخل ريال مدريد الشوط الثاني بقوة واستحوذ على الكرة وخلق العديد من الفرص، كللت بهدفين من توقيع البرازيلي فينيسيوس، في الدقيقة الـ71، والبديل ماريانو دياز الذي أحرز هدفه بعد لحظات من دخوله في الوقت بدلاً من الضائع.

وارتقى ريال مدريد إلى الصدارة برصيد 56 نقطة متقدماً بنقطة على برشلونة، وبات قادراً على الدفاع عن حظوظه في التتويج بلقب الليغا، الذي يعتبر أبرز أهداف الفريق خلال هذا الموسم.

الصحافة العالمية احتفت بهذا الفوز المستحق للملكي؛ حيث أبرزت صحيفة "ماركا" الإسبانية في تقريرها الذي تناول اللقاء عودة ريال مدريد للسيطرة على ترتيب الدوري الإسباني بعد الفوز على برشلونة.

وذكرت أن هذا الفوز بهدفي فينيسوس وماريانو دياز سيسهم في دعم الحالة المعنوية للميرنغي، الذي يعود لصدارة جدول ترتيب الليغا.

صحيفة "ذا صن" البريطانية قالت إن الفوز الذي تحقق بهدفي فينيسيوس وماريانو دياز كان هو النتيجة التي احتاجها رجال المُدرب زين الدين زيدان للرد على الهزيمة أمام مانشستر سيتي في دوري أبطال أوروبا.

ووصفت الصحيفة الشاب البرازيلي فينيسيوس بـ"بطل الكلاسيكو"، مُشيرةً إلى استفادته من غياب البلجيكي الدولي إيدين هازارد للإصابة، وأشارت إلى اختراقاته لجبهة بيكيه ونيلسون سيميدو، ولكن قراراته في اللمسة الأخيرة أضاعت فرصاً وصفتها الصحيفة بـ"الذهبية".

وفي تعليقها على المباراة أولت صحيفة "لو موند" الفرنسية اهتماماً كبيراً بمواطنيها أنطوان غريزمان في برشلونة، وزين الدين زيدان ورافاييل فاران في ريال مدريد.

وذكرت أن برشلونة الذي استفاد من عودة جيرارد بيكيه من الإصابة وجد صعوبة في التحكم بنسق المُباراة، وأشارت إلى أن الفريق كان دائماً يُحاول اللحاق بالكرة، ولفتت لإضاعة غريزمان لفرصتين للتسجيل، كان من بينهما فرصة تصدى له فيها مواطنه فاران مع سيرجيو راموس.

ولفتت الصحيفة لما تراه غياباً لميسي عن المُباراة، وأنه لم يُقدم المستوى المتوقع منه.

وقالت الصحيفة إن زيدان نجح فيما سعى إليه في المُباراة، ولفتت إلى أنه وضع ثقته في نجم الوسط الألماني توني كروس، الذي قدم مُباراة كبيرة، وأشارت إلى نجاح "زيزو" في إعادة الأمور إلى نصابها بعد الهزيمة من مانشستر سيتي في دوري أبطال أوروبا.

أما صحيفة "كيكر" الألمانية فقالت عن نجم البرشا ليونيل ميسي إنه لم يكن في حالة الاتزان اللازمة لترجمة كرة الشوط الأول إلى هدف، ونجح كورتوا في التصدي لكرته.

مكة المكرمة