أحد أساطير الكرة العالمية.. ماثيوس: قطر ستقيم مونديالاً رائعاً

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/b91jAN

ماثيوس يحمل كأس مونديال 1990

Linkedin
whatsapp
الأحد، 07-02-2021 الساعة 10:40

- ماذا قال ماثيوس حول الأجواء في قطر وقت إقامة البطولة؟

المناخ الآن جيد حقاً، إنه لطيف خلال فصل الشتاء.

- ما رأي ماثيوس بتبريد ملاعب مونديال قطر؟

ماثيوس: سيكون ذلك مفيداً حقاً للاعبين والمشجعين.

أعرب لوثر ماتيوس، أسطورة كرة القدم الألمانية وأحد أبرز لاعبي العالم السابقين، عن تفاؤله الشديد حيال مونديال قطر عام 2022، مبدياً إعجابه بتصميم الملاعب القطرية التي ستحتضن مباريات البطولة.

وقال ماثيوس في لقاء مع مجلة "جول" الرياضية، إنه يتوقع إقامة "بطولة رائعة" وتجربة مفيدة للاعبين والمشجعين، بحسب ما ذكر موقع "الحرة"، الأحد.

وللساحر الألماني خبرة في اللعب في نهائيات كأس العالم خارج المناطق التقليدية، إذ شارك في نهائيات كأس العالم 1986 في المكسيك، ونسخة 1994 في الولايات المتحدة.

وبينما يتجه أعظم حدث رياضي بالعالم إلى أول دولة شرق أوسطية، أعرب لاعب وسط بايرن ميونيخ السابق عن أمله في تحسن الوضع الحالي لوباء كورونا، "لنستمع ببطولة رائعة في قطر".

وبدد ماتيوس، الذي قاد منتخب بلاده للفوز بكأس العالم 1990، المخاوف بشأن الأحوال الجوية في قطر. وقال: "لقد زرت قطر في الماضي. المناخ الآن جيد حقاً، إنه لطيف خلال فصل الشتاء. إذا قاموا (بتبريد الملاعب) فسيكون ذلك مفيداً حقاً للاعبين والمشجعين".

وتعمل قطر على إنشاء ثمانية ملاعب بتصاميم مستوحاة من ملامح الثقافة والحياة القطرية، وأبرز هذه الملاعب "استاد الجنوب" الذي صممته المهندسة المعمارية العراقية الراحلة زها حديد، مستلهمة فكرته من أشرعة المراكب التقليدية، في تخليد لتراث مدينة الوكرة الساحلية العريقة. والاستاد مجهز بتقنية تبريد مبتكرة وسقف قابل للطي.

وتمكنت الدوحة من الانتهاء من إنشاء أربعة من ملاعب البطولة الثمانية، التي من المقرر أن تستضيفها قطر خلال شهري نوفمبر وديسمبر 2022.

ومن بين الاستادات التي تعمل قطر على إنشائها أيضاً استاد "راس أبو عبود"، ويعد أول استاد قابل للتفكيك بالكامل في تاريخ المونديال.

مكة المكرمة