فنانون مغاربة يحتجّون ضد "اجتياح" الدراما الأجنبية

تحطم الدراما التركية المدبلجة أرقاماً قياسية لعدد المشاهدات

تحطم الدراما التركية المدبلجة أرقاماً قياسية لعدد المشاهدات

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 10-01-2018 الساعة 18:09


لم تمنع الأمطار فنانين مغاربة، الأربعاء، من التظاهر أمام مقرّ البرلمان بالعاصمة المغربية الرباط؛ تنديداً بما قالو إنه "تضييق مسؤولي قنوات القطب الحكومي على الإنتاجات المغربية لصالح المنتجات الأجنبية".

وندد المحتجون بما وصفوه بـ "الأوضاع المتردّية، وتفشّي مظاهر الفساد والرداءة في السينما والقنوات التلفزيونية الوطنية"، واتهموا المسؤولين على القطاع بـ "ممارسة الإقصاء في حقهم لسنوات طوال، وحرمانهم من إنتاج وإخراج الدراما التلفزيونية، ووقفها على قلّة من المقربين واللوبيات الكبيرة"، بحسب قولهم.

وردد المحتجّون شعارات تنادي بـ "القطع" و"الرداءة" في مجال السينما والتلفزيون، وأخرى تتحدث عن "قتل" البيروقراطية للإبداع، في حين طالبوا السلطات المعنيّة بإشراكهم في اتخاذ القرارات المرتبطة بالمجال السمعي البصري.

اقرأ أيضاً :

الدراما التركية تجذب اهتمام المغاربة وتنعش السياحة العثمانية

ونقلت وسائل إعلام مغربية عن إدريس شويكة، الكاتب العام للغرفة الوطنية لمنتجي الأفلام، اتهامه المؤسسات العمومية المعنيّة بقطاع الإذاعة والتلفزيون بـ "نهج سياسة إقصائية تجاه المنتجين المحليين".

أما المخرج والكوميدي المغربي سعيد الناصري، فقد انتقد ما قال إنه "غياب اهتمام بالشأن الثقافي بين أعضاء البرلمان المغربي"، موضحاً أن "اللقاءات المتعددة التي أجرتها غرفة المنتجين مع نواب البرلمان أمس أثبتت أن هؤلاء لا معرفة لهم بأوجاع وهموم الجسم الفني المغربي".

وحذر الناصري، في تصريح نقلته وسائل إعلام محلية، من استمرار التضييق الذي يطول المنتج السينمائي المغربي لفائدة المنتجات الأجنبية المدبلجة، وعلى رأسها الأفلام التركية. واصفاً إياها بـ "الرديئة".

واعتبر الناصري أن "الفنان المغربي لديه الكثير من الأفكار الإبداعية، ولكن التهميش الذي يمارَس ضده يحول دون الرقيّ بالقطاع الذي يُعتبر مهداً لأي حضارة في العالم".

اقرأ أيضاً :

حفل "عقيقة" باذخ يجدد الجدل في المغرب حول "الميوعة الإعلامية"

وتعرض القنوات الحكومية المغربية مجموعة الأفلام الأجنبية المدبلجة، خصوصاً التركية منها، التي تنال حصة الأسد من المنتج الدرامي المقدّم بالقنوات المغربية.

وعلى الرغم من الإقبال الكبير على هذه المنتجات الدرامية، وتحقيقها أرقاماً "خيالية"، فإنها محطّ انتقادات واسعة من طرف المغاربة.

مكة المكرمة