"آثارنا إن حكت" تضع آثار البحرين على الخريطة العالمية

تواصل البحرين تقديم فعالياتها الثقافية المختلفة في 2017

تواصل البحرين تقديم فعالياتها الثقافية المختلفة في 2017

Linkedin
whatsapp
الخميس، 26-01-2017 الساعة 11:47


تسعى مملكة البحرين إلى وضع آثارها وتاريخها على الخريطة العالمية، وهو ما تعمل عليه من خلال عبارة "آثارنا إن حكت"، التي رفعتها شعاراً لعام 2017.

ونقلت وكالة أنباء البحرين عن مدير إدارة الثقافة والفنون في هيئة الثقافة والآثار الشيخة هلا بنت محمد آل خليفة، بمناسبة انطلاق نشاطات الهيئة، أمس (الأربعاء)، قولها: إن "تدشين (آثارنا إن حكت) لسنة 2017 سوف يحمل العديد من الفعاليات ذات الرابط الوطيد بالآثار من خلال إحيائها وتسليط الضوء عليها، وإن هذه السنة سوف تكون مميزة، تضع تاريخ البحرين وآثارها على الخريطة العالمية".

ش2

وأضافت الشيخة هلا، أن "آثارنا إن حكت" تحمل فعاليات عديدة؛ منها محاضرات تختص بالآثار، وأخرى تختص بعملية التنقيب في مملكة البحرين، وهناك أيضاً كتب سوف تُطبع تحت مظلة "آثارنا إن حكت"، منوهة بأن هذه السنة سوف تفتح الأبواب لكل من لديه شغف بالآثار أن يترقب كل المستجدات التي سوف تطلقها هيئة البحرين للثقافة والآثار في نطاق التدوين والمعارض، التي ستستضيفها مملكة البحرين.

ش3

اقرأ أيضاً :

معالم المدينة المنورة تزهو برداء "عاصمة السياحة الإسلامية"

وأعلنت هيئة الثقافة تفاصيل برنامج هذا العام، بداية مع المعارض التي يستضيفها متحف البحرين الوطني، كالعروض المؤقتة التي تقام طيلة السنة بعنوان "ماضينا مهمّ"، وتضم عروضاً لآخر المكتشفات الأثرية الجارية، وتسلط الضوء على تراث البحرين الأثري. كما يستضيف المتحف معارض أخرى عديدة.

ش1

وتخطط هيئة الثقافة، خلال العام الجالي، للسفر بإرثها الثقافي والتاريخي إلى روسيا؛ حيث تقدم معرضاً دلمونياً، يقام بمتحف الأرميتاج في سان بطرسبرغ.

بدوره، يستمر مركز الفنون في تقديم معارض فنية تهدف إلى إثراء الأجواء الثقافية البحرينية؛ مثل: معرض الفنانة العراقية هناء مال الله، ومعرض "أرض النفس المقدسة" للفنان عثمان خنجي، ومعرض خالد فرحان ومريم فخرو، وغيرها.

ومن أجل زيادة الوعي بأهمية الآثار والتراث الثقافي، يوفّر متحف البحرين الوطني، على مدار أيام العام، برنامج محاضرات يقدّمها خبراء آثار من حول العالم.

ش4

وفي سياق شعار "آثارنا إن حكت"، تستضيف مملكة البحرين عدداً من المؤتمرات العالمية المهمة؛ منها المؤتمر العالمي "الآثار الإسلامية في المنظور العالمي"، ويحتفي المؤتمر بافتتاح مركز الزوار الجديد والمعرض التابع لمسجد الخميس، بوصفه أبرز متحف لموقع أثري إسلامي في منطقة الخليج.

وتواصل هيئة البحرين للثقافة والآثار، خلال هذا العام، تقديم مهرجاناتها الثقافية المختلفة في مواعيدها السنوية، في حين تواصل الهيئة إنجاز عدد من مشاريع البنية التحتية الثقافية خلال عام 2017، كذلك ستحمل شهور العام افتتاح عدد من المشاريع الثقافية.

مكة المكرمة