مع تراجع التجارة.. الكويت توقف تأشيرات رجال الأعمال الإيرانيين

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/7nnzk3

التجار الموجودون في الكويت فقط هم المسموح لهم بالعمل

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 22-12-2021 الساعة 14:33

لماذا أوقفت الكويت إصدار التأشيرات للتجار الإيرانيين؟

بسبب تراجع التبادل التجاري.

لماذا تراجع التبادل التجاري بين الكويت وإيران؟

بسبب جائحة كورونا، وضعف الدبلوماسية الإيرانية.

قال رئيس غرفة التجارة الإيرانية-الكويتية المشتركة في طهران، هاني الفيصلي، إن الكويت أوقفت إصدار التأشيرات لرجال الأعمال الإيرانيين، مشيراً إلى تراجع العلاقات التجارية بين البلدين بشكل كبير خلال الفترة الماضية.

ونقل موقع "إيران إنترناشيونال" عن الفيصلي، أن التجار الإيرانيين الذين ما زالوا يتعاملون مع الكويت هم أولئك الذين كانوا مقيمين هناك بالفعل.

وبحسب ما نشرته صحيفة "الراي" الكويتية، أمس الثلاثاء، فقد أكد الفيصلي تراجع العلاقات التجارية بين البلدين بشكل كبير، مشيراً إلى أن جائحة كورونا كانت أحد أسباب هذا التراجع التراجع.

ولفت الفيصلي أيضاً إلى أن إيران تواصل الخسارة على المستوى التجاري بسبب العقوبات الأمريكية، التي تفرض قيوداً مصرفية على طهران.

وفقاً للأرقام الرسمية الصادرة عن إدارة الجمارك الإيرانية، تجاوزت الصادرات إلى الكويت، في الأشهر الثمانية الأولى من السنة التقويمية الإيرانية التي تبدأ من 21 مارس، نحو 90 مليون دولار.

كما بلغت قيمة الصادرات الإيرانية السنوية 190 مليون دولار، قبل أن يضرب فيروس كورونا العالم.

وفي وقت سابق، قال الفيصلي إن ضعف الديبلوماسية الإيرانية أدى إلى تراجع التجارة الثنائية بين البلدين خلال السنوات الأخيرة؛ حيث انخفض إجمالي حجم التبادل التجاري من 400 مليون دولار عام 2020، إلى 18 مليون دولار هذا العام.

وتشكل المواد الغذائية ومنتجات البناء مثل الأسمنت والجص معظم الصادرات الإيرانية للكويت.

الاكثر قراءة