قطر.. 170 مليار دولار حجم الاستثمارات في قطاع البناء

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/MDZvXJ

تشهد قطر طفرة كبيرة في مجال الإنشاءات

Linkedin
whatsapp
الأحد، 20-06-2021 الساعة 14:31

- ما الذي يدفع نمو قطاع التشييد والبناء في قطر؟

خطة التنمية الاقتصادية، والإنفاق في مشاريع البنية التحتية، والنقل المقرر تنفيذها.

- ما نوع المشاريع العقارية التي تنفَّذ في قطر؟

تنوعت بين جزر اصطناعية وأبراج شاهقة ومدن سكنية.

كشف تقرير شركة الأصمخ للمشاريع العقارية القطرية عن أن قطاع التشييد والبناء في دولة قطر يشهد نمواً استمراراً لما حققه على مدار السنوات الماضية، مستفيداً من أعمال المشروعات التنموية التي تنفذها الدولة.

وبحسب ما أوردت صحيفة "الشرق" المحلية، اليوم الأحد، أوضح التقرير أن عمليات البناء والتشييد أعطت نشاطاً للقطاع العقاري في الدولة، وستحافظ عمليات التشييد والبناء على نمو مستمر خلال العام الحالي والمقبل.

وبين أن هذا النمو مدفوع بخطة التنمية الاقتصادية التي تضمنتها رؤية قطر الوطنية 2030، والإنفاق في مشاريع البنية التحتية والنقل المقرر تنفيذها.

وأشار تقرير الأصمخ إلى أن المشاريع العقارية التي يتم تنفيذها في الدولة تنوعت بين جزر اصطناعية في البحر، وأبراج شاهقة على البر، وشملت جميع المجالات العقارية، بالإضافة إلى مدن سكنية مثل مدينة لوسيل، وجزيرة اللؤلؤة قطر، باستثمارات تفوق 170 مليار دولار.

ولفت التقرير إلى أن قطاع التشييد والبناء سيستمر في استكمال المشاريع القائمة في مدينة لوسيل، واللؤلؤة قطر، والمرافق المخطط لها في الدولة، بالإضافة إلى بناء الملاعب الرياضية التي أعلن عنها لاستضافة كأس العالم 2022.

وقال إن القطاع العقاري يعتبر أحد أهم أركان التنمية الاقتصادية التي تعتبر من الركائز الرئيسية في رؤية قطر الوطنية 2030، مشيراً إلى أن الشركات العقارية الكبرى استطاعت مواكبة التطور بإطلاق مشاريع عقارية رائدة.

وأكد أن دولة قطر توفر تشريعات رصينة ومناخاً جاذباً للاستثمار، إضافة إلى الزحف المستمر للسيولة الباحثة عن ملاذ آمن للاستثمار.

واعتبر التقرير أن القوانين والتشريعات التي أصدرتها الدولة ساهمت بشكل فعال في تسهيل الاستثمار العقاري، مؤكداً أن النهضة العمرانية في قطر ستستمر خلال السنوات المقبلة، نظراً لما تشهده البلاد من نمو متسارع وازدهار اقتصادي قوي ومشروعات عملاقة في جميع القطاعات.

مكة المكرمة