قطر تتجه لاستخدام المركبات الصديقة للبيئة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Jp9w4J

سيبدأ استخدام معظمها خلال كأس العالم 2022

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 01-12-2020 الساعة 09:40

كم الكلفة الإجمالية للمشاريع التي وقعتها قطر؟

6 مليارات ريال قطري.

ما هدف هذه الخطوة من قبل الدوحة؟

في إطار تحولها نحو استخدام المركبات الصديقة للبيئة.

وقّعت دولة قطر، أمس الاثنين، عقود شراء حافلات وإنشاء مصنع تجميع الحافلات الكهربائية؛ في إطار تحولها نحو استخدام المركبات الصديقة للبيئة.

وفي الحفل الذي أقيم بحضور رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية القطري وقعت الدوحة على عقود تطبيق التحول للمركبات الصديقة للبيئة، والتي تكلف أكثر من مليار دولار.

وتتضمن العقود الموقعة شراء حافلات كأس العالم وخدمات تشغيلها وتشغيل مرافقها، وعقد إنشاء مصنع تجميع الحافلات الكهربائية بالإضافة إلى التوقيع على 11 عقداً للبنية التحتية للحافلات تدعم القطاع الخاص.

ووقعت العقود من قبل كل من هيئة المناطق الحرة القطرية، واللجنة العليا للمشاريع والإرث، وهيئة الأشغال العامة (أشغال)، وشركة مواصلات كروة، مع شركتي يوتونغ وهايجر الصينيتين، وعدد من شركات القطاع الخاص العاملة في مجال المقاولات والإنشاءات.

وبموجب هذه العقود التي تبلغ القيمة الإجمالية لها ما يقارب 6 مليارات ريال (1.65 مليار دولار)، سيتم توفير الحافلات الكهربائية وإنشاء البنية التحتية الخاصة بها كالمحطات والمستودعات ومواقف الانتظار، إلى جانب إقامة مصنع لتجميع الحافلات الكهربائية في إحدى المناطق الحرة.

س

ووقّعت شركة مواصلات "كروة" عقدين لشراء الحافلات الخاصة بخدمة بطولة كأس العالم 2022؛ الأول مع شركة يوتونغ الصينية لشراء 741 حافلة كهربائية و261 حافلة ديزل.

فيما وقعت العقد الثاني مع شركة هايجر الصينية لشراء 1815 حافلة ديزل، والتي تعمل على مادة الديزل الجديدة الصديقة للبيئة وتخلو من المادة الكبريتية التي تسبّب الانبعاثات الضارة الناجمة عن عملية الاحتراق.

كما وقّعت اللجنة العليا للمشاريع والإرث عقداً مع شركة مواصلات "كروة" يتعلق بتوفير الخدمات التشغيلية لهذه الحافلات ومرافقها، إلى جانب توفير التكنولوجيا والتقنيات الذكية لإدارة أسطول الحافلات، فضلاً عن توفير كافة متطلبات الأمن والسلامة وخطط النقل اللازمة والخدمات الاستشارية المطلوبة.

ووقّعت هيئة المناطق الحرة اتفاقية إطارية مع شركة مواصلات "كروة"، وشركة يوتونغ الصينية؛ لإنشاء مصنع لإنتاج الحافلات الكهربائية في المناطق الحرة، وفقاً لـ"الراية القطرية".

وسيُثمر عن الاتفاقية مع شركة "يوتونغ" تطوير وتشغيل مصنع للحافلات الكهربائية في منطقة أم الحول الحُرة بهدف تسليم أول فوج من الحافلات الكهربائية لاستخدامها خلال كأس العالم 2022.

وتندرج هذه الخطوة في إطار تنفيذ استراتيجية المركبات الكهربائية المُعدة من قبل وزارة المواصلات والاتصالات بالتعاون مع الجهات المعنية.

ومن المُقرر أن يُنتج المصنع الحافلات الكهربائية لتغطية السوق المحلي والتصدير إلى الأسواق الرئيسية في منطقة الشرق الأوسط، وأوروبا، وأمريكا الجنوبية، وأفريقيا.

مكة المكرمة