فيتش: بنوك الكويت الأكثر قدرة على التعافي بين دول الخليج

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/M3qmEa

بسبب هبوط أسعار النفط وتداعيات انتشار فيروس كورونا

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 27-03-2020 الساعة 08:47

قالت وكالة فيتش للتصنيفات الائتمانية إن بنوك الكويت أكثر قدرة على التعافي من معظم نظرائها في دول مجلس التعاون الخليجي في الوضع الحالي، مع هبوط أسعار النفط وتداعيات انتشار فيروس كورونا.

وذكرت الوكالة الدولية، أمس الخميس، أن الانخفاض الحاد مؤخراً في أسعار النفط "سيكون له آثار معاكسة على المالية العامة للكويت ومسار الديون، وستزيد من الضغوط على البنوك"، موضحة أن تخفيضات أسعار الفائدة ستلحق أيضاً "ضرراً بصافي هوامش البنوك الكويتية".

لكنها أشارت إلى أن السلطات الكويتية بمقدورها تغطية حاجات البلاد إلى التمويل والسيولة من أرصدة المالية العامة، وربما إصدارات أكبر لسندات دولية.

وكانت الوكالة قالت، في 24 مارس الجاري، إن هبوط أسعار النفط الخام عند المستويات الحالية أو أعلى بقليل سيضعف الاحتياطات المالية لدول مجلس التعاون الخليجي.

وبحسب تقرير للوكالة فإن ميزانيات الخليج ستعاني بشكل مباشر، من تدابير مثل تعليق الرسوم والضرائب الحكومية المختلفة، ولكنها تشكّل حصة صغيرة من إجمالي الإيرادات، وستنخفض في أي حال نتيجة لتباطؤ النشاط غير النفطي.

وأعلنت معظم دول مجلس التعاون الخليجي عن حزم التحفيز الاقتصادي، بنسبة بلغت 30 بالمائة من الناتج المحلي بالنسبة للبحرين وعمان، وأكثر من 10 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي في الإمارات وقطر، وأكثر من 4 بالمائة في السعودية.

مكة المكرمة