فتح الاستيراد أسهم في خفض أسعار الأضاحي بالسعودية

كثرة العرض أدت إلى انخفاض الأسعار

كثرة العرض أدت إلى انخفاض الأسعار

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 13-09-2016 الساعة 16:30


شهدت أسعار الأضاحي انخفاضاً لافتاً هذا العام في المملكة العربية السعودية، بعد أن قامت وزارة الزراعة بفتح الاستيراد من أغلب الدول؛ كالأردن والسودان وجورجيا والصومال وإثيوبيا، وبعض الدول الأخرى، وهو ما جعل العرض أكثر من الطلب في السوق.

وتوقع عدد من المستثمرين في تجارة المواشي بالمنطقة الشرقية أن تصل مبيعات الأضاحي خلال أيام العيد إلى 200 ألف رأس، ما بين ضأن وإبل وبقر، بقيمة إجمالية تبلغ نحو 220 مليون ريال.

وبحسب صحيفة الاقتصادية السعودية، شهدت أسواق المواشي في الدمام والأحساء خلال الأيام الماضية، إقبالاً كبيراً من المواطنين والمقيمين، لشراء الأضاحي، خاصة النعيمي التي تصل إلى أسواق الشرقية من حفر الباطن والجوف وتبوك ومن دول السودان والأردن وجورجيا.

ونقلت عن تجار قولهم، إن أسعار الأضاحي انخفضت 40 في المئة مقارنة بالعام الماضي، مشيرين إلى أن قيمة الخروف النعيمي الذي يراوح عمره بين ستة أشهر وتسعة، ووزنه 25 كيلوغراماً يصل سعره إلى 900 و1100 ريال، مقارنة بـ 1700 في العام الماضي، أما أنواع السواكني والنجدي والحري فتراوح بين 700 و900 ريال حسب العمر والوزن.

حمود الخلف، مستثمر في استيراد وتربية المواشي، قال إن أسعار الأضاحي تراوح بين 400 و1200 ريال حسب نوع الأضحية وعمرها ووزنها، لافتاً إلى أن السعوديين يفضلون النعيمي والنجدي على بقية المواشي، رغم أن سعره مرتفع، أما بعض الوافدين فيفضلون الأرخص بغض النظر عن نوع الأضحية.

وأشار إلى أن أسعار الأضاحي، خاصة النعيمي منها، انخفضت 30 في المئة عن العام الماضي، وذلك نظراً لكثرة المعروض من الأسواق، مبيناً أن بعض المضحين يفضلون تأخير الأضحية لليوم الثاني أو الثالث من العيد، حيث ينخفض سعر الأضاحي بعد نهاية اليوم الأول.

مكة المكرمة