غضب واستياء في الشارع السعودي بعد رفع أسعار البنزين

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Ga9vek

الزيادة تأتي في حين يعاني اقتصاد المملكة منذ سنوات

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 14-07-2019 الساعة 10:45

أعلنت شركة "أرامكو" السعودية، مساء أمس السبت، رفع أسعار البنزين في السوق المحلية يوم الأحد؛ وهو ما لاقى استياء واستهجان سعوديين في ظل ارتفاع الأسعار وزيادة الضرائب وهدر الأموال في نشاطات الترفيه.

وقالت أرامكو في بيان، إن تعديل أسعار البنزين يأتي في إطار خطط الحكومة لإصلاح أسعار الطاقة والمياه، وسوف تكون خاضعة للتغيرات في أسعار الصادرات العالمية، ليصبح سعر بنزين 91 أوكتين 1.53 ريال ارتفاعاً من 1.44 ريال، وبنزين 95 أوكتين 2.18 ريال ارتفاعاً من 2.10 ريال.

ولاقى هذا الإعلان تفاعلاً واسعاً بين السعوديين على مواقع التواصل الاجتماعي، وطغى على التعليقات الغضب والاستنكار حسبما رصد "الخليج أونلاين".

وانتقد البعض هدر تلك الأموال في نشاطات لا تمس الشعب السعودي، وأبرزها الحفلات الصاخبة والبعيدة عن ثقافة المجتمع المحافظ.

وقال حساب محمد الحربي: "الشعب لو يتأكد ان الزياده لصالح الدوله ماقال شي بالعكس دو (لو) تاخذون نص الرواتب فدا بس كلنا نعرف ان الميزانيات ذي تروح لشلة نيجي والحفلات ورواتب لاعبين ب ارقام فلكية".

أما حساب حسن عمر فكتب: "المشكله احنا مو ضد الاصلاحات الاقتصادية بس لازم يكون في شي منظم ارفع الراتب مع ارتفاع البنزين بذات القطاع الخاص حلول: ١- اللي راتبهم 3000 الى 5000 يحتاج تعديل رواتب ٢- تسديد قروض المواطنين لتخفيف الاعباء اللي عليهم وبكذا ارفع اابنزين مع توفير حلول".

 في حين استنكر حساب أحمد قرار "أرامكو" قائلاً: "لو عندنا مجلس شورى صاحي كان ما يتم أي إجراء يمس المواطن الا بعد دراسته والتصويت عليه لكن الشكوى لله".

أما عزيزة الشهراني فكتبت تغريدة غاصبة قالت فيها: "ﻳﺴﺮﻗﻮﻥ ﺭﻏﻴﻔﻚ.. ﺛﻢ ﻳﻌﻄﻮﻧﻚ ﻣﻨﻪ ﻛِﺴﺮﺓ .. ﺛﻢ ﻳﺄﻣﺮﻭﻧﻚ ﺃﻥ ﺗﺸﻜﺮﻫﻢ ﻋﻠﻰ ﻛﺮﻣﻬﻢ ﻳﺎﻟﻮﻗﺎﺣﺘﻬﻢ .!"، وذلك في إشارة منها إلى العلاوة السنوية التي منحتها الحكومة في يناير الماضي للمعلمين، واليوم تستردها عبر رفعها أسعار البنزين.

كما ترحم البعض مثل حساب "أبو مالك" على أيام سبقت وصول الملك سلمان بن عبد العزيز إلى الحكم ونجله ولي العهد، واصفاً ما قبل فترة حكمهم بـ"أيام الخير".

حساب "صرخة موظفي بن لادن ومعاناتهم 5 سنوات" انتقد حالة الغلاء التي تعيشها المملكة في ظل الأزمة التي تمر بها شركتهم منذ سنوات، وقال: "ناس بتموت بلا رواتب".

ومنذ تولي محمد بن سلمان ولاية العهد، انتهجت المملكة سياسة تقوم على رفع الضرائب، وأسعار المنتجات المدعومة من الدولة، في وقت يعاني فيه اقتصاد المملكة من جراء حملة اعتقال رجال الأعمال والمستثمرين والتضييق عليهم، وحرب السعودية في اليمن المستمرة منذ سنوات، وتخصيص أموال طائلة لهيئة الترفيه التي تواجه انتقادات لاذعة.

مكة المكرمة