عُمان تصادق على اتفاقية مع قطر لمنع الازدواج الضريبي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/EmDqWP

تم توقيع الاتفاقية بين قطر وعمان في نوفمبر الماضي

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 19-01-2022 الساعة 16:20

- متى تم التوقيع على الاتفاقية بين الحكومتين؟

في نوفمبر الماضي خلال زيارة لسلطان عمان إلى الدوحة.

- ما الهدف من الاتفاقية؟

إلغاء الازدواج الضريبي، والسماح للدول المتعاقدة بتقاسم حق فرض الضريبة على الدخل.

صادقت سلطنة عُمان، اليوم الأربعاء، على اتفاقية مع دولة قطر بشأن تجنب الازدواج الضريبي.

وأفادت وكالة الأنباء العمانية الرسمية أن السلطان هيثم بن طارق أصدر مرسوماً سلطانياً يقضي بالتصديق على اتفاقية بين حكومتي عُمان وقطر بشأن تجنب الازدواج الضريبي ومنع التهرب من الضرائب.

وفي نوفمبر الماضي، كانت وكالة الأنباء القطرية الرسمية قد أعلنت توقيع مسقط والدوحة اتفاقيات تتعلق بالتعاون العسكري والضرائب والسياحة والمواني والعمالة والاستثمار.

ووقعت الاتفاقيات خلال زيارة رسمية لمدة يومين قام بها السلطان، هيثم بن طارق، إلى العاصمة الدوحة.

وحسب الديوان الأميري القطري فإن الاتفاقات تضمنت اتفاقية لتجنب الازدواج الضريبي ومنع التهرب من الضرائب على الدخل ورأس المال.

واتفاقيات تجنب الازدواج الضريبي، هي معاهدات ضريبية بين دولتين أو أكثر تهدف إلى إلغاء الازدواج الضريبي، وتسمح للدول المتعاقدة بتقاسم حق فرض الضريبة على الدخل المتحقق من الأشخاص المقيمين فيها.

كما تمكّن هذه الاتفاقيات من منع التهرب الضريبي وضمان المساواة وعدم التمييز في معاملة المكلفين في كلتا الدولتين.

يحصل الازدواج الضريبي عندما يخضع نفس الشخص للضريبة مرتين على نفس عناصر الدخل (و/أو رأس المال) في أكثر من دولة، وفي حال لم تتم معالجته يؤثر الازدواج الضريبي سلباً على التجارة الدولية والنمو الاقتصادي.

وتشهد العلاقات القطرية العمانية نمواً مستمراً تؤكده الأرقام والإحصائيات؛ ففي عام 2019 بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدَين أكثر من 6.8 مليارات ريال بنسبة نمو 240% خلال عامَين فقط.