عرض مشترك لـ"موانئ دبي" وشركة إسرائيلية لخصخصة ميناء حيفا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/nxbd5W

العرض يستهدف تحويل الميناء إلى مركز حيوي

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 30-10-2020 الساعة 18:53

تقدمت "موانئ دبي العالمية" و"دوفر تاور" الإسرائيلية لبناء السفن بعرض مشترك لخصخصة ميناء حيفا المحتلة، الذي يعد واحداً من ميناءين بحريين رئيسيين في دولة الاحتلال الإسرائيلي.

ووقعت الشركتان اتفاقاً للتعاون الحصري في عملية خصخصة الميناء.

وقالت شركة أحواض السفن الإسرائيلية: "إن هذا التعاون يساعد في تعزيز القدرة التنافسية للموانئ، وخفض النفقات، وتأسيس بنية تحتية متطورة للتجارة الدولية واللوجستيات".

وبحسب ما نشرته وكالة "الأناضول" التركية، اليوم الجمعة، فقد أشارت الشركة الإسرائيلية إلى أن ذلك سيجعل من ميناء حيفا مركزاً محورياً في الشرق الأوسط.

والشهر الماضي، قالت موانئ دبي المملوكة لحكومة الإمارات، والتي تشغل موانئ في أنحاء العالم، إنها وقعت مجموعة من الاتفاقات مع "دوفر تاور" الإسرائيلية تتضمن عرضاً مشتركاً لخصخصة ميناء حيفا.

ومن بين مالكي "دوفر تاور" رجل الأعمال الإسرائيلي شلومي فوجيل، وهو أحد المساهمين في شركة أحواض السفن.

وتقوم حكومة الاحتلال ببيع الموانئ المملوكة لها وتبني أخرى خاصة جديدة لتشجيع المنافسة وخفض التكاليف.

ويحتاج ميناء حيفا المحتلة إلى التطوير ليتمكن من المنافسة مع ميناء حديث تشيده مجموعة "شنغهاي إنترناشنال بورت" الصينية في موقع قريب.

وقالت صحيفة "جلوبس" الاقتصادية العبرية إن "إسرائيل" تلقّت عروضاً أخرى لخصخصة ميناء حيفا من شركات محلية ودولية.

وأضافت الصحيفة أن شركة "شيمن إنداستريز" الإسرائيلية تقدمت بطلب للمشاركة في عطاء الخصخصة مع "موانئ دبي" و"دوفر تاور"، إضافة إلى عروض أخرى من تسع شركات محلية.

وتأتي الخطوة في إطار تفعيل اتفاق التطبيع الذي وقعته أبوظبي، و"تل أبيب" منتصف سبتمبر الماضي، وسط تنديد عربي وإسلامي شعبي واسع.

مكة المكرمة