"طيران الإمارات" تعتزم إلغاء نحو 9 آلاف من وظائفها

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/WnEXjj

ربما يصل الاستغناء إلى 15% من الموظفين أي نحو 9 آلاف وظيفة

Linkedin
whatsapp
السبت، 11-07-2020 الساعة 21:46

كشف رئيس مجلس إدارة "طيران الإمارات"، اليوم السبت، عن إنهاء الشركة خدمة 10% من موظفيها، بسبب فيروس كورونا المستجد.

وأوضح تيم كلارك رئيس مجلس الإدارة، في مقابلة مع "بي بي سي"، أن شركته خفضت عدد الموظفين بنسبة 10%، مضيفاً: "ربما سنضطر إلى الاستغناء عن عدد أكبر بقليل، ربما يصل إلى 15%، أي نحو 9 آلاف وظيفة".

وأشار كلارك إلى أن شركته "ليست بحال سيئ مثل البقية"، وأن الأزمة أصابت الشركة فيما "كانت تسجل أفضل السنوات في تاريخنا".

وكان كلارك قال في وقتٍ سابق، إن الشركة قد تحتاج 4 سنوات لتعود الأمور إلى طبيعتها "إلى حد ما".

وعلَّقت الناقلة الإماراتية، التي تدير أسطولاً من 270 طائرة من الحجم الكبير، رحلاتها في أواخر مارس، بسبب فيروس كورونا المستجد، واستأنفت بعد ذلك بأسبوعين نشاطاً مخفضاً، وتخطط لتسيير رحلاتها إلى 58 مدينة بحلول منتصف أغسطس، مقابل 157 قبل الأزمة الصحية.

وقبل الأزمة، كانت الشركة توظف نحو 60 ألف شخص، بينهم 4300 طيار ونحو 22 ألف مضيف، بحسب تقريرها السنوي.

وتراجعت أرباح مجموعة "طيران الإمارات" خلال العام المالي (2019-2020) بنسبة 28%، قياساً على العام السابق له، وسط تأثر العائدات بفعل تفشي فيروس كورونا.

كما أعلنت الشركة في وقت سابق، أنها ستستدين لتجاوز أزمة وباء فيروس كورونا التي سحقت الطلب العالمي على السفر، محذرةً من أنَّ تعافي الطلب لن يحدث قبل 18 شهراً على الأقل.

وقالت شركة الطيران، إنها ستطرق أبواب البنوك للحصول على قروض خلال الربع الأول من سنتها المالية، لتخفيف تأثير انتشار الفيروس.

وأوضحت المجموعة (حكومية) ومقرها دبي، أن الأرباح بلغت 1.7 مليار درهم (456 مليون دولار) خلال العام المالي المنتهي في 31 مارس 2020.

وكانت أرباح المجموعة بلغت 2.3 مليار درهم (626 مليون دولار) خلال العام المالي (2018-2019)

وانخفضت العائدات بنسبة 5% خلال العام المالي الماضي، إلى 104 مليارات درهم (28.3 مليار دولار)، بسبب إغلاق مدرج مطار دبي الدولي، وتقييد حركة الطيران والسفر، نتيجة انتشار "كورونا" بالربع الأخير المنتهي في مارس الماضي.

وكان اتحاد النقل الجوي الدولي أشار إلى أن خسائر الطيران بسبب "كورونا"، قد تصل إلى أكثر من 84 مليار دولار هذا العام، وهو الأكبر في تاريخ القطاع.

مكة المكرمة