صندوق النقد الدولي ينصح الكويت بتسريع الإصلاحات الاقتصادية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/9DmW3r

أثر كورونا وانخفاض أسعار النفط على اقتصاد الكويت

Linkedin
whatsapp
الخميس، 04-02-2021 الساعة 18:05

- ما الذي يجب على الكويت فعله؟

صندوق النقد: الخفض التدريجي لاعتماد المالية العامة على أسعار النفط.

- ما الذي تحتاجه الكويت للوصول إلى السوق؟

صندوق النقد: ما يحتاجون للتعامل معه في هذه المرحلة مسألة تشريعية لا أكثر.

نصح مسؤول بصندوق النقد الدولي الكويت بتسريع وتيرة الإصلاحات لتقليص اعتماد سياسات الحكومة على الارتفاع والانخفاض في أسعار النفط.

وبحسب ما أوردت صحيفة "الرأي" المحلية، الخميس، قال جهاد أزعور، مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في صندوق النقد: إن "الكويت لديها مستوى مرتفع من المصدات، لكنهم بحاجة إلى تسريع الإصلاحات".

وأضاف أزعور أنه يتعين على البلاد تسريع الإصلاحات بما يسمح لها "بالخفض التدريجي لاعتماد المالية العامة على أسعار النفط، والسماح لها بأن تكون أقل مسايرة للتقلبات الدورية في سياساتها".

وتابع أزعور: "لا أعتقد أنهم سيجدون صعوبة في الوصول إلى السوق، إن ما يحتاجون للتعامل معه في هذه المرحلة مسألة تشريعية لا أكثر".

وتعيش الكويت واحدة من أسوأ أزماتها الاقتصادية بسبب تأثيرات فيروس كورونا وانخفاض أسعار النفط، المصدر الرئيس لأكثر من 90% من الإيرادات الحكومية.

والأربعاء الماضي، أعلنت "فيتش" خفض نظرتها المستقبلية للدين السيادي الكويتي إلى "سلبية" من "مستقرة"، مع الاحتفاظ بتصنيف البلاد عند "AA".

وقالت "فيتش" في بيان إن مراجعة التوقعات تعكس مخاطر السيولة على المدى القريب المرتبطة باستنفاد وشيك للأصول السائلة في صندوق الاحتياطي العام، في ظل عدم وجود تفويض برلماني للحكومة بالاقتراض.

وتوقعت "فيتش" اتساع العجز الحكومي العام إلى 6.7 مليارات دينار (22 مليار دولار)، أي 20% من الناتج المحلي الإجمالي في السنة المالية 2020 -2021، التي تنتهي في 31 مارس المقبل.

مكة المكرمة