شركة إماراتية تدعم أضخم صندوق استثمار في مجال التكنولوجيا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/KWaqr3

شركة شيميرا قريبة من الشيخ طحنون بن زايد

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 25-01-2022 الساعة 17:13

ما الاستثمار الجديد الذي دخلته الإمارات في مجال التكنولوجيا؟

دعمت أحد أكبر صناديق الاستثمار في مجال التكنولوجيا لتوظيف 10 مليارات دولار.

ما الشركة الإماراتية التي ستدعم صندوق الاستثمار؟

شركة "شيميرا كابيتال" القريبة من الشيخ طحنون بن زايد.

انضمت شركة "شيميرا كابيتال" الإماراتية المرتبطة بالشيخ طحنون بن زايد، مستشار الأمن الوطني في البلاد، إلى شركة "ألفا وايت" ومقرها نيويورك لدعم أحد أكبر الصناديق في تاريخ رأس المال المخاطر، عبر توظيف 10 مليارات دولار، مع التركيز على الهند.

وقالت "شيميرا كابيتال"، وهي جزء من إمبراطورية أعمال يشرف عليها الشيخ طحنون، إن صندوق "ألفا ويف فينتشرز 2" سيستهدف الشركات التي لم تطرح للاكتتاب العام بعد.

ونقلت وكالة "بلومبيرغ" عن الشركة الإماراتية أن التركيز سيكون على مجموعة من الأصول التي تشمل التكنولوجيا المالية، والذكاء الاصطناعي، وعلوم الحياة.

ويمثل "ألفا ويف فينتشرز 2" ثاني صناديق رأس المال المخاطر التي تطلقها شركة "شيميرا كابيتال"، وتتم إدارته بالاشتراك مع شركة "ألفا ويف غلوبال".

وستعمل الشركتان على تحديد وإدارة الفرص الاستثمارية في الأسواق العالمية، وبشكلٍ خاص في الهند، بحسب الرئيس التنفيذي لشركة "شيميرا" سيف فكري.

ويضع الإغلاق الثاني للصندوق، الذي وصل إلى 10 مليارات دولار، في مصاف كبرى الكيانات الاستثمارية.

وأعنلت "شيميرا" أن داعمي الصندوق يشملون مزيجاً من المستثمرين المؤسسيين الكبار، متوقعةً أن تتراوح أحجام الاكتتابات بالصندوق من "عشرات إلى مئات ملايين الدولارات"، بحسب ما نقلته "بلومبيرغ" عن فكري.

وقال فكري إن "شيميرا" تتماشى تماماً مع استراتيجية الإمارة في أن تصبح مركزاً لمديري الأصول والصناديق المحلية.

واستثمر الصندوق بالفعل في شركات مثل "ريفوليوت" (Revolut)، و"مونزو بنك" (Monzo Bank Ltd)، وشركة تصنيع السيارات الكهربائية الهندية "أولا".

ويستكمل هذا الجهد علاقة امتدت طوال السنوات الثلاث الماضية بين "شيميرا" و"ألفا ويف"، مديرة الأصول البديلة التي تأسست قبل عقد من الزمن.

وتغطي الشراكة مع "ألفا ويف" فترة بدأت خلالها "شيميرا" بإدارة أموال الجهات الخارجية، وأطلقت خمسة صناديق متداولة في البورصة.

وأغلق أول صندوق لرأس المال المخاطر قبل شهر عند 75 مليون دولار فقط، لكنه حصل على دعم "مبادلة"، ثاني أكبر صندوق ثروة سيادي في أبوظبي.

وعزز ولوج "شيميرا" في رأس المال المخاطر الطموحَ بشكل كبير، مع توقع "لعب دور أكثر نشاطاً مع الشركات المستثمر فيها"، وفقاً لفكري.

وترأس الشيخ طحنون العديد من المؤسسات، من ضمنها "رويال غروب" (Royal Group)، المجموعة الأم لشركة "شيميرا كابيتال"، والصندوق السيادي "ADQ"، والمجموعة 42، وبنك أبوظبي الأول.