"ستاندرد آند بورز": الكويت تحتاج 61 دولاراً لبرميل النفط لتوازن ميزانياتها

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/rqzZex

توقعات أن تنتعش أسعار النفط في 2021 بمتوسط برنت 50 دولاراً

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 02-06-2020 الساعة 10:56

قالت وكالة "ستاندرد آند بورز" الائتمانية إن الكويت تحتاج إلى سعر 61 دولاراً لبرميل النفط لتوازن ميزانياتها في 2020، مقابل 60 دولاراً للبرميل في 2021.

وذكرت "ستاندرد آند بورز" أن "الكويت تظهر قوة واضحة لاجتياز الصدمات من حيث توافر الاحتياطيات لتغطية الأساس النقدي، ومدفوعات الحساب الجاري، على مدى السنوات الأربع المقبلة".

وتوقعت الوكالة أن تنتعش أسعار النفط في 2021 بمتوسط برنت 50 دولاراً، ارتفاعاً من 30 دولاراً في عام 2020، وهذا ما قد يخفف من الضغوط على ربط سعر الصرف في دول مجلس التعاون الخليجي، ومن ثم سيوفر دعماً رئيسياً للاقتصادات ومراكز الاحتياطيات الأجنبية للبنوك المركزية الخليجية، وفقاً لما نقلته صحيفة "الأنباء الكويتية".

وأضافت الوكالة ومقرها الولايات المتحدة: "إن دول مجلس التعاون الخليجي الست ستبقي على ربط عملاتها رغم انخفاض أسعار النفط، حيث خضعت قدرة تلك الدول على ربط عملاتها بالدولار في معظم الحالات للتدقيق، مع تعرض اقتصاداتها لضغوط بفعل انخفاض غير مسبوق لأسعار النفط وتداعيات جائحة كورونا".

وتوقعت أن تستخدم دول مجلس التعاون أصولها الخارجية السائلة لدعم اقتصاداتها في أوقات الضائقة المالية.

وأشارت إلى أن سعر الصرف الحر "قد يكون ماصاً لصدمات اقتصادات مفتوحة أصغر من خلال مساعدة الصادرات والطلب والإنتاج المحليين، إلا أن مزايا ذلك في كثير من الحالات بالنسبة لدول مجلس التعاون الخليجي محدودة؛ نظراً لأن قاعدة صادرات غير النفط والغاز صغيرة".

وأكدت الوكالة أن أنظمة أسعار الصرف المربوطة في دول مجلس التعاون الخليجي تدعم التصنيفات السيادية في المنطقة.

وقالت إنه في أسوأ السيناريوهات "ربما بسبب بقاء أسعار النفط منخفضة لفترة أطول قد تؤدي الضغوط إلى خفض قسري لقيمة عملات السندات السيادية الأقل تصنيفاً".

مكة المكرمة