رويترز: شركة نفطية تتعرض لاحتيال داخلي في الإمارات

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Zedndx

"جي.بي غلوبال" من أكبر مزوِّدي الوقود عالمياً

Linkedin
whatsapp
الخميس، 30-07-2020 الساعة 16:33

قالت وكالة "رويترز" للأنباء، الخميس، إن شركة "جي.بي غلوبال" لتجارة النفط ومقرها الإمارات، كشفت عن احتيال داخلي وقدمت شكاوى جنائية بحق عدد من موظفيها.

وأوضحت الوكالة أنها اطلعت على خطاب أرسله آرون أبراهام، المستشار القانوني للشركة، إلى عملائها قال فيه: "تواطأ بضعة موظفين مع كيانات خارجية مستغلين (إجراءات العزل العام) لكوفيد-19 وترتيب العمل من المنزل للاحتيال على الشركة وعملائها".

وقال أبراهام لـ"رويترز"، إن الخطاب صحيح، وإن "سلام" للمحاماة والاستشارات القانونية (شريك لديها) تقدم المشورة لـ"جي.بي غلوبال" بشأن التحقيق الداخلي الجاري (في هذا الاحتيال).

وأكد أبراهام في الخطاب، أنه "جرى تقديم شكاوى جنائية بحق بضعة موظفين في الشارقة والفجيرة؛ بناء على التحقيقات الأولية".

وكشفت التحقيقات أن المحتالين تلاعبوا بسجلات أبدلت الشحنة تحت وصاية "جي.بي" بسلع موَّلتها بنوك متعددة وبموجب اتفاق إدارة الضمانات.

وذكر الخطاب أن تحقيقاً تفصيلياً مستمراً بشأن أساليب الاحتيال والأفراد والكيانات المتورطة، وتأثيره على أنشطة "جي.بي. غلوبال" المزود العالمي للوقود البحري والتي تمتلك مكاتب في أوروبا وآسيا وأمريكا الشمالية.

وفي 20 يوليو الجاري، قالت الشركة إنها أجرت "ممارسة هيكلة مالية" بعد أن أخفقت في الحصول على الدعم الكامل من بضع مؤسسات مالية في الآونة الأخيرة.

وأشارت "جي.بي غلوبال" إلى أن شائعات سرت في السوق بالآونة الأخيرة تشكك في الأوضاع المالية للشركة، واصفةً هذه الأخبار بأنها "أكاذيب سافرة تنشرها مصالح مكتسبة"، وأكدت للأطراف المعنية أن أنشطتها تعمل بشكل طبيعي.

مكة المكرمة