"رويترز" تفجر مفاجأة حول "أرامكو".. وأمريكا تلوح بهذا الإجراء

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6JjW8Z

تعطُّل إنتاج وتصدير النفط بالسعودية بعد هجمات بقيق

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 15-09-2019 الساعة 11:30

وقت التحديث:

الأحد، 15-09-2019 الساعة 20:17

فجَّرت وكالة "رويترز" للأنباء مفاجأة من العيار الثقيل متعلقة بقدرة شركة "أرامكو" السعودية على العمل بطاقتها كاملةً من إمدادات النفط، بعد الهجمات التي استهدفت منشأتين تابعتين لها في محافظة بقيق ومدينة هجرة خريص شرقي السعودية.

وقالت الوكالة: إن "عودة أرامكو السعودية إلى طاقتها الكاملة من إمدادات النفط قد تستغرق أسابيع وليس أياماً".

وفي وقت لاحق الأحد، قالت الوكالة نفسها إن الأضرار التي لحقت بالبنية التحتية التابعة لأرامكو "كبيرة ولا يمكن إصلاحها بين عشية وضحاها".

أما وكالة الأناضول التركية فقد ذكرت أن شركات سعودية تواجه "نقصاً في إمدادات مادة اللقيم بنسبة 50%، بحسب إفصاحات للبورصة".

وفي وقت متأخر من ليل السبت-الأحد، أقر وزير الطاقة السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان آل سعود، بما سمّاه "توقفاً مؤقتاً في عمليات الإنتاج"، لافتاً إلى أنه سيجري تعويض الانخفاض للعملاء من المخزونات النفطية السعودية.

وأشار عبد العزيز، الذي بات أول شخص من الأسرة الحاكمة يتبوأ منصب وزير النفط في تاريخ البلاد، إلى أن التقديرات الأولية تشير إلى توقُّف كمية من إمدادات الزيت الخام تقدَّر بنحو 5.7 ملايين برميل، أو نحو 50% من إنتاج "أرامكو".

وأوضح أن الانفجارات أدت أيضاً إلى توقف إنتاج كمية من الغاز المصاحب تقدَّر بنحو ملياري قدم مكعبة يومياً، تُستخدم لإنتاج 700 ألف برميل من سوائل الغاز الطبيعي؛ وهو ما سيؤدي إلى تخفيض إمداداتها بنسبة تصل إلى نحو 50%.

في السياق ذاته قالت الناطقة الرسمية لوزارة الطاقة، شايلين هاينز، في تصريح لشبكة "سي إن إن" الأمريكية: إن الوزير "أمر إدارة وزارة الطاقة الأمريكية بالعمل مع وكالة الطاقة الدولية، للبحث عن الخيارات المتاحة المحتملة للعمل العالمي الجماعي، إذا لزم الأمر".

وأشار مسؤول في وزارة الطاقة إلى أن احتياطيات النفط الاستراتيجية الأمريكية تبلغ "630 مليون برميل.. لهذا الغرض خصوصاً".

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أكد خلال مكالمة هاتفية مع ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، أن بلاده على "استعداد للتعاون مع المملكة في كل ما يدعم أمنها واستقرارها".

وفجر السبت (14 سبتمبر 2019)، استهدفت الهجمات مصفاتين تابعتين لعملاق النفط السعودي "أرامكو" في محافظة بقيق ومدينة هجرة خريص؛ وهو ما تسبب في إيقاف نحو نصف إنتاج المملكة من النفط، وفقاً لما أوردته وسائل إعلام عالمية، على غرار وكالتي "رويترز" و"بلومبيرغ"، إضافة إلى صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية.

ويوجد في محافظة بقيق، التي تقع على بُعد 150 كيلومتراً شرقي العاصمة الرياض، أكبر معمل لتكرير النفط بالعالم، في حين يوجد بمنطقة خريص (على بُعد 190 كيلومتراً إلى الجنوب الغربي من الظهران)، ثاني أكبر حقل نفطي في العالم.

مكة المكرمة