رئيس وزراء روسيا: التبادل التجاري مع الإمارات حقق رقماً قياسياً

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/JMvz8j

رئيس حكومة روسيا ميخائيل ميشوستين في إكسبو 2020 دبي

Linkedin
whatsapp
السبت، 04-12-2021 الساعة 14:00

- كم بلغ حجم التبادل التجاري بين موسكو وأبوظبي؟

  • وصل إلى 3.3 مليارات دولار في عام 2020.
  • نما خلال 10 أشهر من هذا العام بنسبة 75٪ تقريباً، وتجاوز 4 مليارات دولار.

- ما أبرز مجالات التعاون بين البلدين؟

الطاقة وبناء الطائرات والصناعات عالية التقنية، وسيارات Aurus.

كشف رئيس الوزراء الروسي ميخائيل ميشوستين، عن تحقيق حجم التبادل التجاري بين روسيا والإمارات رقماً قياسياً، خلال العام الماضي، والأشهر العشرة الأولى من العام الجاري.

وبحسب ما ذكرت وكالة "تاس" الروسية، قال ميخائيل ميشوستين، اليوم السبت، خلال حفل افتتاح اليوم الوطني لروسيا في "إكسبو 2020 " في دبي، إن حجم التبادل التجاري بين بلاده والإمارات بلغ في عام 2020 مستوى قياسياً، ووصل إلى 3.3 مليارات دولار.

وذكر ميشوستين أن هذا المؤشر "نما خلال 10 أشهر من هذا العام بنسبة 75٪ تقريباً، وتجاوز 4 مليارات دولار، وهو أعلى مستوى على الإطلاق".

كما أشار إلى تزامن يوم روسيا في المعرض العالمي العالمي مع الاحتفال بمناسبة الذكرى الخمسين لتأسيس دولة الإمارات، وقال: "ترتبط الدولتان بعلاقات ودية وشراكة تتطور بشكل مطرد".

وأضاف: "إلى جانب العلاقات التجارية، يتوسع التعاون الاستثماري بشكل نشط، ونقوم بتنفيذ مشاريع واسعة النطاق في مجال الطاقة وبناء الطائرات وغيرها من الصناعات عالية التقنية، وننتج بشكل مشترك سيارات Aurus الفاخرة".

ولفت إلى أن هناك احتمالات جيدة لزيادة التعاون بين روسيا والإمارات في مجال الطاقة النووية والفضاء.

وأكد رئيس الحكومة الروسية أن موسكو تولي أهمية كبيرة لتعزيز الاتصالات الإنسانية، وتوسيع التبادلات التعليمية والسياحية والتعاون في مجال مكافحة فيروس كورونا.

جدير بالذكر أن العلاقات الإماراتية-الروسية حققت تطوراً كبيراً، كان آخرها في نوفمبر الماضي، حيث عقدت أعمال الدورة العاشرة من اللجنة الحكومية المشتركة للتعاون الاقتصادي والتجاري والفني بين الإمارات وروسيا.

ونتج عن الدورة وضع إطار جديد للتعاون الاقتصادي بين البلدين يشمل 12 قطاعاً ومجالاً حيوياً ومستقبلياً ترسم خريطة طريق للتعاون بين الجانبين خلال المرحلة المقبلة.

وتتضمن مجالات التعاون التجارة والاستثمارات، والطاقة، والصناعة والابتكار، والخدمات المالية والمصرفية والجمارك، والأمن الغذائي والزراعة، والتعليم والنقل، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والإعلام والثقافة والسياحة والرياضة، وحماية البيئة وإدارة الموارد الطبيعة، والاقتصاد الدائري، والثورة الصناعية الرابعة، والفضاء.