"دافوس الصحراء" يفقد رعاته الإعلاميين على خلفية اختفاء خاشقجي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LwW8mK

مؤتمر "دافوس الصحراء" شهد انسحابات بالجملة

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 19-10-2018 الساعة 08:55

أعلنت قناة "فوكس بزنس" الاقتصادية الأمريكية، الخميس، إلغاء رعايتها الإعلامية لمؤتمر "مبادرة مستقبل الاستثمار" المعروف بـ"دافوس الصحراء"، المزمع عقده في العاصمة السعودية الرياض؛ على خلفيّة اختفاء الصحفي السعودي المعارض، جمال خاشقجي، في قنصلية بلاده بإسطنبول.

وستنظّم الرياض، بين 23 و25 أكتوبر الجاري، مبادرة "مستقبل الاستثمار" تحت اسم "دافوس الصحراء"، نسبة إلى مدينة دافوس السويسرية التي يُعقد فيها منتدى الاقتصاد العالمي منذ عام 1971، من أجل تطوير الاقتصاد في العالم.

وأدّى اختفاء خاشقجي، عقب زيارة أجراها إلى قنصلية بلاده بإسطنبول، يوم 2 أكتوبر  الجاري، إلى انسحاب عدد من الشركات والمؤسسات والبنوك والشخصيات الاعتبارية.

حيث ألغى فريدريك أوديا، الرئيس التنفيذي لبنك "سوسيتيه جنرال" الفرنسي، مشاركته في المؤتمر.

كما أعلن الرؤساء التنفيذيون لـ3 بنوك عالمية، هي "HSBC" و"كريديت سويس" و"ستاندرد تشارترد" الانسحاب من المؤتمر ذاته.

كما اتخذ الخطوة نفسها رئيس مجلس إدارة بنك "بي.إن.بي باريبا" الفرنسي، جان لومير.

 

ومن بين أبرز الشخصيات التي أعلنت عدم حضورها المؤتمر؛ جيم يونغ كيم، رئيس البنك الدولي، وجيمي ديمون، رئيس بنك "جي بي مورغان"، وبيل فورد، رئيس شركة "فورد"، وريتشارد برانسون، رئيس مجموعة "فيرجين" للابتكارات والاستثمار، ودارا خسروشاهي، الرئيس التنفيذي لشركة "أوبر"، وديان غريين، الرئيس التنفيذي لـ"جوجل كلاود".

وتمرّ السعودية بأزمة عاصفة مع المجتمع الدولي هي الكبرى منذ هجمات 11 سبتمبر، بعد أن اختفى الصحفي جمال خاشقجي.

وكانت مصادر تركية قد كشفت أن عملية قتل خاشقجي تمّت في مكتب القنصل السعودي، محمد العتيبي، وبحضوره، وانتهت خلال دقائق فقط من دخوله مبنى القنصلية.

وفي الوقت الذي تمتلك فيه السلطات التركية والأمريكية ما يؤكّد تورّط السلطات السعودية في مقتل خاشقجي، أكّدت مصادر أمنية تركية، طلبت عدم الكشف عن هويّتها، لصحيفة "نيويورك تايمز"، الأربعاء 9 أكتوبر 2018، أن الاستخبارات التركية قد حصلت على صور وأشرطة فيديو لفريق اغتيال خاشقجي داخل مبنى القنصلية، مؤكّدة أن العملية وقعت يوم 2 أكتوبر الجاري.

مكة المكرمة