حكومة الكويت توافق على دعم عملاء البنوك المتضررين من كورونا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/2P9Qrx

أثّر الوباء بشكل كبير على الأعمال الصغيرة والمتوسطة في الكويت

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 15-03-2021 الساعة 21:08

ما الجهة التي رفع لها القانون؟

نائب أمير البلاد.

من كلفت الحكومة بمتابعة القانون؟

وزير التجارة والصناعة بالتنسيق مع عدة جهات حكومية.

قرر مجلس الوزراء الكويتي، يوم الاثنين، الموافقة على مشروع قانون بدعم وضمان تمويل البنوك المحلية، للعملاء المتضررين من تداعيات أزمة فيروس كورونا، ورفعه إلى نائب أمير البلاد وولي عهده الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح.

وأوضح مجلس الوزراء أن مشروع القانون يأتي في إطار حرص الحكومة على ضمان استقرار الوضع الاقتصادي والحد من مخاطر الآثار الناجمة عن جائحة فيروس كورونا، فضلاً عن توصية لجنة الشؤون الاقتصادية، بشأن الآلية المناسبة لمعالجة التداعيات الاقتصادية الناتجة عن جائحة كورونا، بحسب صحيفة "القبس" المحلية. 

كما قرر المجلس تكليف وزير التجارة والصناعة التنسيق مع كل من "وزارة المالية - الهيئة العامة للاستثمار - بنك الكويت المركزي - الصندوق الوطني لرعاية وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة - الجمعية الاقتصادية الكويتية - والجهات التي تراها مناسبة"، لاستكمال الجهود الحكومية المبذولة في دعم أصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

كما دعت الجهات السابقة إلى تقديم "التشريعات اللازمة والحلول المناسبة لمعالجة التداعيات الاقتصادية الناجمة عن جائحة فيروس كورونا وموافاة مجلس الوزراء بما ينتهي إليه الأمر، وذلك خلال شهر من تاريخه".

وفي 22 نوفمبر 2021، ذكرت مصادر كويتية مسؤولة، أن الحكومة أجرت دراسة مسح أولية، رصدت من خلالها الأرقام الأوَّلية لتكلفة إنعاش المشروعات الصغيرة والمتوسطة في البلاد، والتي بلغت نحو 500 مليون دينار (1.65 مليار دولار) تقريباً.

ونقلت صحيفة "القبس" عن مصادرها، أن الحكومة عازمة على مساعدة أصحاب الأعمال الصغيرة، خصوصاً المقيدين على الباب الخامس في مؤسسة التأمينات الاجتماعية ممن يمارسون الأنشطة التجارية البحتة.

وأفادت المصادر بأن قيمة الضمان المالي المزمع أن تقدمه الحكومة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، لن تتجاوز 500 مليون دينار، مع اقتصاره على أصحاب الأعمال الصغيرة والمتوسطة.

وأثّر وباء فيروس كورونا بشكل كبير على الأعمال الصغيرة والمتوسطة في الكويت، بسبب الإغلاق وحظر التجول الجزئي أو الكلي الذي فُرض لأشهر في البلاد؛ وهو ما تسبب بخسائر هائلة لهؤلاء المستثمرين.

وبلغ عدد مصابي فيروس كورونا في الكويت 210.855 حالة، شفي منهم 195.507 حالات، وتوفي 1.179 حالة، وفق الأرقام الرسمية.

مكة المكرمة