تقرير: 280 مليار دولار قيمة مشروعات قطر في البناء

تشهد قطر نهضة اقتصادية تعتبر الكبرى  بين دول العالم

تشهد قطر نهضة اقتصادية تعتبر الكبرى بين دول العالم

Linkedin
whatsapp
الأحد، 08-02-2015 الساعة 10:28


كشف تقرير حديث، أن القيمة الإجمالية لمشروعات البناء في قطر باتت تقدر بـ 280.204 مليار دولار.

وأفاد نظام رصد مشاريع الإنشاءات في دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (Ventures ONSITE) المختص بتتبع حركة مشروعات البناء والتعمير في العديد من دول العالم، أن مشروعات البناء في قطر تتوزع بين قطاعات مختلفة، منها المباني، وتصل قيمتها إلى 136.484 مليار دولار، والبنية التحتية، وتصل قيمتها إلى 103.426 مليار دولار، والطاقة، وتصل قيمتها إلى 40.294 مليار دولار.

ويقول نظام تتبع مشاريع الإعمار في العالم: إن وجود هذا الكم الهائل من مشروعات البناء في قطر سيفتح الباب أمام مزيد من المستثمرين، كما سيسهم في إقرار ميزانية هائلة ستؤدي إلى اقتصاد قطري ديناميكي متعدد ذي مصادر متعددة.

ويضيف: إن قطر، وعلى الرغم من قلة عدد سكانها، فإنها تملك خططاً هائلة لتطوير بنيتها التحتية على مدار العشرين عاماً القادمة، كما أنها تمثل ثاني أكثر الأسواق في العالم جذباً للاستثمار في مجال البنية التحتية، مقدراً قيمة المشايع في هذا القطاع بقرابة 103.426 مليار دولار.

ولفت إلى أن سوق الإنشاءات في قطر يواصل نموه، وأن العديد من المشروعات كانت مخططة بالفعل قبل حصول قطر على حق استضافة مونديال 2022، وهي تمثل جزءاً من رؤية قطر للمستقبل، والمعروفة باسم رؤية قطر الوطنية 2030.

وأكد أن فوز قطر بحق تنظيم المونديال أعطى زخماً قوياً لتلك المشروعات، من خلال تحديد الموعد النهائي الذي يجب أن تنتهي فيه تلك المشروعات قبل حلول موعد المونديال.

وأشار نظام الرصد إلى أن قطر شهدت خلال عام 2014 زيادة ملحوظة في منح قطر لهذه المشروعات، إذ زادت قيمة العقود الممنوحة من 18.022 مليار دولار في العام 2013، إلى 35.956 في العام 2014، موزعة على قطاعات البناء والبنية التحتية والطاقة.

وأعلنت قطر سابقاً أنها تعتزم استثمار 200 مليار دولار على مدار السنوات العشر القادمة، باعتبارها جزءاً من تحضيراتها لاستضافة كأس العالم فيفا 2022، حيث يُصرف جزء كبير (بمبلغ 140 مليار دولار) في السنوات الخمس الأولى على المشروعات، مثل المطار والميناء البحري ومشروع السكك الحديدية والمترو الجديد.

من جانب آخر، أفاد تقرير حديث صادر عن مؤسسة "إي سي هاريس" الاستشارية العالمية، بأن قطر ما تزال الأعلى في مجال تكلفة البناء، تليها الإمارات العربية المتحدة، ثم المملكة العربية السعودية.

ويقول التقرير: إن تكلفة البناء في دول الخليج ما تزال معقولة نسبياً على الرغم من مستويات الاستثمار العالية في قطاعات النقل والبنية التحتية، على غرار مشروع شبكة السكة الحديدية لدول مجلس التعاون الخليجي، والذي تبلغ تكلفته 200 مليار دولار، ومشروعات البنية التحتية التي تنفذ على نطاق واسع في قطر بعد فوزها بحق تنظيم مونديال 2022، ووفقاً للتقرير فإن قطر تأتي في المركز السادس عشر عالمياً فيما يتعلق بقيمة سوق البناء، في حين احتلت الإمارات المركز التاسع عشر، والسعودية المركز العشرين.

مكة المكرمة