بعد توقف لـ5 سنوات.. الكويت تصدّر أول شحنة لنفط الخفجي

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/ea2AqM

الناقلة دار سلوى ستتجه إلى آسيا محملة بنحو مليون برميل من الخام

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 05-04-2020 الساعة 13:04

أعلنت وزارة النفط الكويتية، اليوم الأحد، تصدير أول شحنة لنفط الخفجي من العمليات المشتركة في المنطقة المحايدة المقسومة مع السعودية، بعد انقطاعٍ استمر نحو خمس سنوات.

وأفادت الوزارة في تغريدة، بأنه جرى تحميل الشحنة يومي السبت والأحد، "عبر الناقلة الكويتية دار سلوى".

كان وزير النفط، خالد الفاضل، صرح يوم الجمعة الماضي، بأن الناقلة "دار سلوى" ستتجه إلى آسيا محمَّلة بنحو مليون برميل من الخام.

وبدأت السعودية والكويت الإنتاج التجريبي من حقول النفط التي تشتركان في إدارتها، في فبراير الماضي، بعد الاتفاق في العام الماضي، على إنهاء خلافٍ دامَ خمس سنوات بشأن المنطقة التي تضخ 0.5% من إمدادات الخام العالمية.

يُذكر أن السعودية والكويت أوقفتا إنتاج النفط من حقلي الخفجي والوفرة، المدارين على نحو مشترك والواقعين في المنطقة المقسومة، قبل أكثر من خمس سنوات، وهو ما قلص إمدادات النفط العالمية بنحو 500 ألف برميل يومياً حينها.

وتشغل حقل الوفرة الشركةُ الكويتية لنفط الخليج، التي تديرها مؤسسة البترول الكويتية، و"شيفرون" نيابة عن السعودية، في حين يدير حقل الخفجي شركةُ أرامكو السعودية العملاقة للنفط والشركة الكويتية لنفط الخليج.

مكة المكرمة