انخفاض الاستثمارات الاحتياطية الكويتية بنحو 23 مليار دولار

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/PWro7Z

تكهنت المصادر بانخفاض حجم الاستثمار في محافظ أسهم وسندات

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 09-12-2020 الساعة 12:05

كم بلغ حجم استثمارات الاحتياطي العام بالكويت؟

نحو 55.76 مليار دولار.

كم بلغ حجم الاستثمارات المباشرة في 2020؟

14.4 مليار دولار.

قدَّرت مصادر كويتية مطلعةٌ استثمارات الاحتياطي العام مع السنة المالية المنتهية في مارس 2020، بنحو 17 مليار دينار (55.76 مليار دولار)، أي بانخفاض نحو 7 مليارات دينار (22.9 مليار دولار) عن عام 2019. 

ورجّحت المصادر لصحيفة "القبس" المحلية، اليوم الأربعاء، بلوغ حجم الاستثمار في حسابات وودائع قصيرة الأجل، نحو 5 مليارات دينار (16.4 مليار دولار) أي بما يوازي 29% من حجم استثمارات الاحتياطي العام، مقابل نحو 11 ملياراً (36 مليار دولار) في السنة المالية المنتهية 31 مارس 2019، بتراجع بلغ 6 مليارات دينار (19.6 مليار دولار). 

كما تكهنت المصادر بانخفاض حجم الاستثمار في محافظ أسهم وسندات، في مارس 2020، بنحو مليار دينار (3.28 مليارات دولار)، حيث بلغت حسب التقديرات 4.2 مليارات دينار (13.78 مليار دولار) مقابل نحو 5.2 مليارات (17 مليار دولار) في مارس 2019. 

أما الاستثمارات المباشرة فاستحوذت على ما يقارب 26% من استثمارات الاحتياطي العام وفق تقديرات المصادر، بقرابة 4.4 مليارات (14.4 مليار دولار) مقابل نحو 4.5 مليار (14.7 مليار دولار) عن السنة المالية المنتهية في مارس 2019، في حين يتوقع بلوغ الاستثمارات العقارية 3% من قيمة الاستثمارات بقرابة 548 مليوناً (1.797 مليار دولار).

وبلغ عجز الموازنة العامة الكويتية، خلال النصف الأول من العام المالي (2020-2021)، نحو 1.92 مليار دينار (6.32 مليارات دولار)، مسجلةً تراجعاً قدره 48 بالمئة على أساس سنوي.

وبحسب تقرير وزارة المالية الكويتية الشهري، الذي نُشر الاثنين الماضي، فقد سجلت الميزانية فائضاً قيمته 88.2 مليون دينار (290.5 مليون دولار) بالفترة المماثلة من العام المالي الماضي.

وجاء التراجع بسبب التأثيرات الموجعة التي تركتها جائحة كورونا وتراجع أسعار النفط، على اقتصاد البلد المعتمد بالأساس على مدخولات النفط.

وتعيش الكويت إحدى أسوأ أزماتها الاقتصادية، بسبب تأثيرات فيروس كورونا وانخفاض أسعار النفط، المصدر الرئيس لأكثر من 90 بالمئة من الإيرادات الحكومية.

وقلّصت الكويت النفقات العامة للسنة المالية 2020-2021 بنحو 945 مليون دينار (3.1 مليارات دولار)، في ظل تداعيات غير مسبوقة.

كما عدّلت تقديرات الموازنة الحالية المصروفات إلى 21.5 مليار دينار (70.4 مليار دولار)، والإيرادات إلى 7.5 مليار دينار (24.57 مليار دولار) بتراجعٍ قدره 53% عمّا كان مستهدفاً مطلع العام.

ورفعت الحكومة الكويتية توقعاتها لعجز الميزانية العامة إلى 14 مليار دينار (45.68 مليار دولار) خلال العام الحالي، مقارنة مع 7.7 مليارات دينار (25.12 مليار دولار) المقدرة مطلع العام.

مكة المكرمة