اليابان تخسر 1.37 مليار دولار بسبب غياب جمهور الألعاب الأولمبية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/XeKvzE

اليابان سبق أن أجلت الألعاب الأولمبية بسبب كورونا

Linkedin
whatsapp
الأحد، 21-03-2021 الساعة 18:41

ما هو موعد بدء الألعاب الأولمبية؟

من المتوقع أن تجري الألعاب الأولمبية في طوكيو بين 23 يوليو و8 أغسطس من العام الجاري.

هل زادت نفقات الألعاب الأولمبية؟

زادت النفقات بسبب تأجيلها.

أكد معهد "نومورا" (Nomura) للأبحاث الاقتصادية في اليابان أن البلاد تخسر نحو 150 مليار ين (نحو 1,37 مليار دولار) بسبب قرارها لإجراء الألعاب الأولمبية والبارالمبية الصيفية في طوكيو، دون المشجعين من الخارج.

وبين تقرير المعهد، الذي نشرته قناة "NHK" اليابانية، أن الخسائر ستزيد في حال عدم فتح الباب للجمهور.

وتعتمد هذه المعلومات على تحليل السوق الداخلية لليابان ومستوى الاستهلاك من قبل السياح الأجانب قبل تفشي وباء كورونا.

وستتكبد الفنادق والمطاعم أكبر خسائر مادية نتيجة هذا القرار.

وتوقع المعهد أن تنشأ خسائر اقتصادية إضافية في حال اتخذ منظمو الألعاب قراراً بالحد من عدد المشجعين اليابانيين في المنشآت الرياضية أثناء المسابقات.

وبينت معلومات المعهد أن ميزانية إجراء الألعاب الأولمبية في طوكيو ازدادت بسبب النفقات الإضافية التي تسببت في تأجيلها، والإجراءات المفروضة بسبب كورونا، لتبلغ حالياً 1,64 تريليون ين (15,9 مليار دولار) .

ونسقت اللجنة التنظيمية للألعاب الأولمبية الصيفية "طوكيو-2020"، أمس السبت، مع اللجنة الأولمبية الدولية واللجنة البارالمبية الدولية، قرارها بعدم استقبال المشجعين من الخارج.

واتفقت الأطراف على أن الأموال التي أنفقت على شراء التذاكر ستعاد إلى أصحابها.

وكان من المتوقع أن تجري الألعاب الأولمبية في طوكيو بين الـ24 من يوليو و الـ9 من أغسطس عام 2020.

لكن تفشي وباء كورونا في العالم تسبب في تأجيلها لعام واحد.

ومن المتوقع أن تجري الألعاب الأولمبية في طوكيو بين 23 يوليو و8 أغسطس من العام الجاري.

مكة المكرمة