الكويت تعلن تصدير أول شحنة من "النفط الثقيل"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/wnNzW4

يتيح المشروع للنفط الكويتي الدخول إلى أسواق جديدة

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 24-07-2020 الساعة 20:35
- متى اكتشف النفط الثقيل لأول مرة في الكويت؟

عام 1979.

- ما الشركة التي تنفذ مشروع النفط الثقيل؟

شركة "نفط الكويت".

حققت مؤسسة البترول الكويتية، ممثلة بشركة "نفط الكويت"، إنجازاً مهماً من خلال تصدير أول شحنة من النفط الخام الثقيل للسوق العالمية، مؤكدة أن يوم 22 مايو الماضي يعتبر يوماً مميزاً.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة نفط الكويت، عماد سلطان، في تصريح نشرته وكالة الأنباء الكويتية (كونا)، الجمعة: إن "هذا الإنجاز يأتي تتويجاً لعمل دؤوب استمر لسنوات عدة"، مبيناً أن مشروع النفط الثقيل في حقل جنوب الرتقة يعتبر من أكثر المشاريع الفنية صعوبة وتعقيداً في تاريخ شركة نفط الكويت.

وأوضح أن تصدير هذا النوع من النفط الخام من شأنه تحقيق إيرادات إضافية للدولة في الوقت الحاضر، كما سيسهم في تلبية جزء حيوي من الاحتياجات المحلية للطاقة متى ما تم تشغيل مشروع مصفاة الزور الجديدة.

وذكر أنه تم اكتشاف النفط الثقيل لأول مرة في الكويت عام 1979؛ من خلال حفر أول بئر استكشافية في حقل جنوب الرتقة، حيث قامت شركة نفط الكويت بتطوير برنامجين تجريبيين للإنتاج في عامي 1982 و1984.

وأشار إلى أن استراتيجية الشركة حددت إنتاج 60 ألف برميل من النفط الثقيل يومياً من حقل جنوب الرتقة كمرحلة أولى، على أن تتم معالجة هذا الخام في مصفاة الزور الجديدة للإسهام في إنتاج الوقود البيئي المنخفض الكبريت وتزويد محطات توليد في الكويت به.

ويعتبر مشروع النفط الثقيل، الذي تنفذه شركة "نفط الكويت" في منطقة الرتقة بشمالي البلاد، إضافة مهمة للاقتصاد الكويتي، وجزءاً أساسياً من استراتيجية مؤسسة البترول الكويتية 2040.

ومن شأن هذا المشروع، الذي يوصف بـ "الاستراتيجي"؛ لكونه يعد أضخم مشروع نفطي لدى الشركة، زيادة إنتاج النفط بشكل عام في البلاد، وتقديم منتجات نوعية للأسواق العالمية، مع تحقيق عوائد اقتصادية كبيرة للكويت.

ويتيح المشروع للنفط الكويتي الدخول إلى أسواق جديدة، ويسهم في خلق فرص عمل جديدة، على الرغم مما يشكله النفط الثقيل من تحدٍّ لكل الدول؛ وذلك لصعوبة استخراجه والتعقيدات التي تتكون منها مكامنه.

مكة المكرمة