الكويت: الحديث عن تمديد اتفاق خفض إنتاج النفط "سابق لأوانه"

الغيص: الاتفاق هوى بالإنتاج إلى 50 بالمئة

الغيص: الاتفاق هوى بالإنتاج إلى 50 بالمئة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 05-10-2017 الساعة 16:59


قال هيثم الغيص، محافظ دولة الكويت في منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك)، إن قرار خفض الإنتاج ساهم في تراجع المخزون النفطي العالمي، بنسبة 50 بالمئة، مؤكداً أنه من السابق لأوانه الحديث حالياً عن آفاق تمديد العمل بهذه الاتفاقية لمدة لاحقة.

وفي تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الكويتية الرسمية (كونا)، الخميس، أوضح الغيص أن المخزونات هبطت من 340 مليون برميل قبل الاتفاق إلى 170 مليوناً في الوقت الحالي.

وبدأ الأعضاء في أوبك ومنتجون مستقلون مطلع 2017، خفض الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يومياً لمدة 6 شهور، وتم تمديده في مايو الفائت لـ9 شهور أخرى تنتهي في مارس 2018، وذلك في مسعى لإعادة الاستقرار لأسواق النفط.

اقرأ أيضاً :

بوتين يدعو منتجي النفط لتمديد اتفاق خفض الإنتاج

وتابع المسؤول الكويتي: "من السابق لأوانه الحديث حالياً عن آفاق تمديد العمل بهذه الاتفاقية لمدة لاحقة. الأهمية تكمن الآن في مواصلة الالتزام بمعدلات خفض الإنتاج بنسبة 100 بالمئة".

والأربعاء، دعا الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، إلى تمديد اتفاق خفض الإنتاج حتى نهاية 2018؛ وهو ما سبقه إليه وزير الطاقة القطري، محمد بن صالح السادة، الشهر الماضي، بقوله إن هناك حاجة إلى وضع خطة لأسواق النفط لما بعد مارس المقبل، مضيفاً: "أحد الخيارات الممكنة في استخدام هذا الاتفاق، تمديده".

كما أشار الغيص، الذي يشغل أيضاً منصب مدير البحوث التسويقية في مؤسسة البترول الكويتية الحكومية، إلى أن نسبة الالتزام باتفاق الإنتاج بلغت 116 بالمئة، سجّلت في الوقت الحاضر، وهي معدلات غير مسبوقة، بحسب قوله.

وتعاني أسواق النفط الخام في العالم من تخمة المعروض ومحدودية الطلب، وسط خطوات تنفذها المنظمة ومنتجون مستقلون لخفض مخزونات النفط.

مكة المكرمة