"القطرية" تعلق الحجوزات إلى السعودية من 20 دولة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Xen9n1

تسير القطرية رحلات إلى 120 وجهة عالمية

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 05-02-2021 الساعة 11:49

ما أسباب التعليق؟

القيود التي أعلنتها السعودية.

كم رحلة يومية تسير القطرية من السعودية؟

رحلة يومية من الرياض، وأربع رحلات أسبوعية من جدة ورحلة يومياً من الدمام.

قالت الخطوط الجوية القطرية إنها لن تقبل حجوزات المسافرين مؤقتاً من 20 دولة إلى السعودية بسبب القيود التي أعلنتها الرياض مؤخراً بسبب ازدياد تفشي حالات فيروس كورونا المستجد.

وذكرت صحيفة "الشرق" المحلية، نقلاً عن الخطوط القطرية، أنها تسير حالياً رحلة يومية من الرياض، وأربع رحلات أسبوعية من جدة، ورحلة يومياً من الدمام، إلى مقر عملياتها في مطار حمد الدولي الحائز على جوائز عالمية الذي تنطلق منه رحلات إلى أكثر من 120 وجهة عالمية.

وفي 2 فبراير الجاري، قررت وزارة الداخلية السعودية تعليق السماح بدخول المملكة لغير المواطنين والدبلوماسيين والممارسين الصحيين وعائلاتهم، مؤقتاً، للقادمين من 20 دولة ابتداء من مساء 3 فبراير الجاري.

وقالت الخطوط الجوية القطرية إن رحلاتها من القارة الأفريقية، وبضمنها جنوب أفريقيا ورواندا، مستمرة كالمعتاد إلى شبكة وجهاتها، مضيفة: "فيما يتعلق برحلاتنا من جنوب أفريقيا ورواندا إلى المملكة المتحدة فإننا نستقبل فقط حجوزات مواطني المملكة المتحدة وأيرلندا والأشخاص الذين لديهم حق الإقامة في المملكة المتحدة".

من جانب آخر قالت الخطوط القطرية: "بفضل شراكتنا مع خطوط جيت بلو الجوية تتيح رحلاتنا من وإلى الساحل الشرقي للولايات المتحدة الأمريكية أفضل خيارات السفر إلى أكثر من 50 مدينة في مختلف أرجاء الولايات المتحدة مع أكثر من 300 رحلة يومياً".

وأضافت أنه "بعد أن أصبحت الخطوط القطرية أكبر شركة طيران دولية خلال المراحل الأولى من الجائحة فقد قامت بتطبيق خبراتها التي لا تضاهى في حركة المسافرين واتجاهات الحجز لإعادة بناء شبكة وجهاتها الأفريقية إلى 23 وجهة وأكثر من 100 رحلة أسبوعياً".

يذكر أن الخطوط القطرية واصلت طوال فترة انتشار جائحة كورونا الالتزام بمهمتها المتمثلة بالعودة بالمسافرين إلى بلادهم، كما لم تنخفض شبكة وجهاتها عن 33 وجهة عالمية، واستمرّت بالتحليق إلى المدن الرئيسية حول العالم.

وخلال فترة انتشار الجائحة ساعدت الناقلة القطرية ما يزيد على 3.1 ملايين مسافر في العودة إلى بلادهم، وعملت عن كثب مع الحكومات والشركات في مختلف أنحاء العالم لتشغيل ما يزيد على 470 رحلة غير مُجدولة، وتشغيل رحلات إضافية.

وأصبحت القطرية، بحسب الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا)، أكبر شركة طيران دولية بين شهري أبريل ويوليو 2020، حيث استحوذت على 17.8% من حركة المسافرين عالمياً في شهر أبريل.

وتمكّنت القطرية من الاستمرار في الطيران طيلة فترة أزمة كورونا، بفضل أسطولها المتنوع من الطائرات ذات المحركين التي تتسم بالكفاءة في استهلاك الوقود، وإتاحة قدرة الشحن الجوي التي تتناسب مع الطلب في كل سوق؛ لذا فهي لا تعتمد على طراز بعينه من الطائرات.

مكة المكرمة