العراق.. توجه لمنح السعودية استثمارات بمجال الغاز

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/YXBbeA

المشاريع تغطي الحاجة المحلية وتغني عن الاستيراد.

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 02-06-2020 الساعة 22:37
- في أي حقول قد تمنح العراق الاستثمار لشركات سعودية؟

في حقل عكاز بمحافظة الأنبار غربي العراق.

- هل تكفي الحقول فيما لو تمت المشاريع حاجة العراق من الغاز؟

تغطي الحاجة المحلية وتغني عن الاستيراد.

قال وكيل وزارة النفط العراقية كريم حطاب، الثلاثاء (2 يونيو)، إن هناك توجهاً لدى بغداد لمنح شركات سعودية استثمارات في مجال الغاز بحقل عكاز، بمحافظة الأنبار غربي البلاد.

وأردف حطاب، في تصريح للوكالة الرسمية (واع)، أن "هناك محاولات لدخول الشركات السعودية للاستثمار في حقل عكاز"، مشيراً إلى أن "الحقل كان مُحالاً إلى شركات عالمية في الجولة الغازية الثالثة، لكنها تلكأت عن التنفيذ".

ولفت إلى أن المشاريع المعدة لاستثمار الغاز، لا سيما في حقلي عكاز والمنصورية في الأنبار، تغطي الحاجة المحلية وتغني عن الاستيراد.

وبحسب المسؤول العراقي فإن "هناك توجهاً لاستثمار الحقول في ظل الحاجة الملحة".

وقبل أسبوع، قال وزير المالية العراقي علي علاوي، إن زيارته الأخيرة إلى السعودية جاءت للبحث عن استثمارات للرياض في البلاد، بقيمة 3 مليارات دولار، لتحريك عجلة الاستثمار في البلاد.

ويخطط العراق لاستثمار 3 مليارات و150 مليون قدم مكعبة من الغاز في حقول نفط شرق وجنوب البلاد.

وأشارت التقديرات إلى أن العراق يمتلك مخزوناً يقدر بـ112 تريليون قدم مكعب من الغاز، إلا أن 700 مليون قدم مكعبة منه كان يحترق يومياً نتيجة عدم الاستثمار الأمثل طيلة العقود الماضية.

وفي مايو 2019، أقرت الحكومة السابقة، برئاسة عادل عبد المهدي، مشروع قانون لتشجيع وحماية الاستثمار بين الحكومتين العراقية والسعودية.

واستأنفت السعودية العلاقات الدبلوماسية مع العراق في ديسمبر 2015، بعد 25 عاماً من انقطاعها جراء الغزو العراقي للكويت عام 1990.

مكة المكرمة