السعودية تؤسس شركة بـ270 مليون دولار لتطوير المشاعر المقدسة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/4EbW5Y

الشركة سوف تتخذ من مشعر منى مقراً لها

Linkedin
whatsapp
الأحد، 17-01-2021 الساعة 17:44

كم رأس مال الشركة التي تم الإعلان عنها؟

مليار ريال سعودي (270 مليون دولار).

ما الهدف الرئيس من تأسيس الشركة؟

تطوير المشاعر المقدسة.

كشفت الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة عن تأسيس شركة مساهمة مغلقة مملوكة لها، لتكون مهمتها تطوير المشاعر المقدسة.

وقالت وكالة الأنباء السعودية "واس"، اليوم الأحد، إن شركة "كدانة للتنمية والتطوير" تعد أول شركة مساهمة مغلقة مملوكة للهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، أنشئت لتكون الذراع المختصة بتطوير وتنمية المشاعر المقدسة وحماها بمدينة مكة المكرمة.

وأكدت أن الشركة التي ستتخذ من مشعر منى مقراً لها، قد تكونت برأس مال مصرّح، قيمته مليار ريال سعودي (270 مليون دولار).

وتتمثل رؤية الشركة بـ"الريادة في استدامة إعمار المشاعر المقدسة، وستُعنى بتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030، من خلال رفع الطاقة الاستيعابية للمشاعر، لإتاحة الفرصة لأكبر عدد ممكن من المسلمين لأداء فريضة الحج على أكمل وجه".

وبحسب الوكالة الرسمية فإن من مهام الشركة أيضاً "تهيئة المشاعر المقدسة، ورفع مستوى الجذب لها عن طريق الاستخدام الأمثل على مدار العام وجعلها مركزاً حضرياً مستداماً، ورفع كفاءة التشغيل بمواسم الحج، مع تطوير وإدارة الخدمات وصيانة المرافق طوال العام بجودة عالية وقيادة وتصميم وتطوير العقارات في المشاعر المقدسة".

كما ستعمل على "تنفيذ وتطوير البنية التحتية والأماكن العامة وضمان جاهزيتها على أكمل وجه، والعمل مع الجهات ذات العلاقة، وتوحيد نطاق الأعمال في المشاعر، وتطبيق أعلى معايير الجودة، لسلامة الحجاج وتحسين الخدمات المقدمة".

وتشمل أولويات الشركة الأخرى "تفعيل برنامج المسجد الحرام والمشاعر المقدسة، وبرنامج الأراضي والعقارات، وبرنامج التنقل والبنية التحتية للنقل، وبرنامج الاستثمارات الشراكات، وبرنامج الاستدامة المالية، التي يتم دعم أعمالها من خلال مركز الإدارة الشاملة في الهيئة الملكية الذي تم إطلاقه بتاريخ 09/02/1442هـ الموافق 27/09/2020".

وتستهدف السعودية 30 مليون معتمر بحلول 2030، بحسب برنامجها الإصلاحي "رؤية 2030".

وتهدف الشركة لتهيئة المشاعر المقدسة ورفع مستوى الجذب لها عن طريق الاستخدام الأمثل على مدار العام، وجعلها مركزاً حضرياً مستداماً ورفع كفاءة التشغيل بمواسم الحج، مع تطوير وإدارة الخدمات وصيانة المرافق طوال العام بجودة عالية.

ويتجاوز عدد الحجاج سنوياً المليوني شخص، في أكبر تجمع بشري في مكان وتوقيت واحد، بينما تم تقليص العدد إلى بضع آلاف في 2020 بسبب جائحة كورونا.

وارتفع عدد المعتمرين في 2019 بنسبة 4.6% عن 2018، إلى 19.16 مليون معتمر، 61.1% منهم من الداخل و38.9% من الخارج.

وشكل السعوديون 27.7% من المعتمرين العام الماضي مقابل 72.3%  غير سعوديين. 

مكة المكرمة