السعودية.. إقرار دمج هيئتي الزكاة والجمارك بمؤسسة واحدة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/A4vxbe

سيتم تطوير منصة موحدة قائمة على التقنيات الحديثة

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 05-05-2021 الساعة 10:55

ما اسم الهيئة الجديدة؟

هيئة الزكاة والضريبة والجمارك.

ما الهدف من القرار؟

تعزيز الجانب الأمني وتحسين ممارسة الأعمال وتيسير التجارة.

أقر مجلس الوزراء السعودي دمج "الهيئة العامة للزكاة والدخل" و"الهيئة العامة للجمارك" في هيئة واحدة باسم "هيئة الزكاة والضريبة والجمارك"، مع الموافقة على تنظيمها.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية "واس"، يوم الثلاثاء، أن حكومة المملكة أقرت ذلك في جلستها، الثلاثاء، عبر الاتصال المرئي بحضور الملك سلمان بن عبد العزيز.

وبخصوص القرار قال وزير المالية رئيس مجلس إدارة هيئة الزكاة والضريبة والجمارك محمد بن عبد الله الجدعان: إن "قرار الدمج سيسهم في تعزيز الجانب الأمني وتحسين ممارسة الأعمال وتيسير التجارة، وتسهيل الإجراءات الزكوية والضريبية والجمركية لقطاع الأعمال، من خلال رفع مستوى تكامل الإجراءات بين الجهتين".

وأضاف أنه سيتم "تطوير منصة موحدة قائمة على التقنيات الحديثة توفر الوقت والتكلفة على العميل، مما يعزز التنافسية الاقتصادية للمملكة واستقطاب الاستثمارات الأجنبية".

كما أكد الوزير أن إنشاء هيئة الزكاة والضريبة والجمارك يعد مواكباً لأبرز الممارسات العالمية الحديثة في دول العالم، حيث يهدف إلى توحيد جهود كلا القطاعين تحت مظلة واحدة، مما يرفع من فاعلية الأداء وكفاءة الإنفاق، وذلك لتحقيق الأهداف المنشودة.

وكانت الهئية العامة للزكاة والدخل في السعودية تشرف على نظام ضريبة القيمة المضافة، ومؤسسات الزكاة والدخل، بالإضافة إلى إصدار لائحة قواعد وإجراءات جباية الزكاة.

في حين أن الهيئة العامة للجمارك كانت مسؤولة عن تبسيط الإجراءات الجمركية عبر الحدود ومساعدة الجهات الرقابية في السعودية؛ من خلال تطبيق أحكام الرقابة الأمنية، والصحية، والزراعية، والبيئية، والإعلامية، وغيرها من الأحكام، فضلاً عن تحصيل الرسوم الجمركية.

مكة المكرمة