التضخّم بالسودان يتخطّى 25% متأثّراً بخفض قيمة العملة المحلية

الخرطوم خفضت قيمة عملتها المحلية إلى 18 جنيهاً سودانياً

الخرطوم خفضت قيمة عملتها المحلية إلى 18 جنيهاً سودانياً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 11-01-2018 الساعة 16:35


صعدت معدلات أسعار المستهلك (التضخّم) في السودان، الشهر الماضي، بفارق 0.39% مقارنة بنوفمبر 2017.

وذكر الجهاز المركزي للإحصاء بالسودان، في بيان صدر عنه، الخميس، وصل إلى "الخليج أونلاين" نسخة منه، أن معدّل التضخّم السنوي في البلاد ارتفع إلى 25.15% في ديسمبر الماضي، مقارنة بـ 24.76% في نوفمبر 2017.

ويُتوقع أن تسجّل أسعار التضخّم خلال يناير الجاري قفزة أكبر مع إعلان الخرطوم خفض قيمة عملتها المحلية إلى 18 جنيهاً سودانياً مقابل الدولار الأمريكي في ميزانية العام 2018، مقارنة بـ 6.7 جنيهات العام الماضي.

وإضافة لتخفيض قيمة العملة فقد ألغى السودان دعم القمح في يناير الجاري؛ في إطار إصلاحات اقتصادية أوصى بها صندوق النقد الدولي.

ومع بداية العام الجاري، ارتفعت أسعار الخبز والكهرباء في السودان، ما أدّى لاندلاع احتجاجات غاضبة في أنحاء البلاد تركزت في الجامعات.

اقرأ أيضاً :

حلايب وشلاتين.. ورقة مقامرة سياسية تنذر بصدام مصري سوداني

وأرجعت الحكومة السودانية ارتفاع أسعار السلع الاستهلاكية في السوق المحلية إلى المضاربات التي تشهدها أسواق صرف العملات داخل البلاد.

وقال وزير الدولة بوزارة المالية السودانية، مجدي حسن ياسين، في جلسة بالبرلمان السوداني، الأربعاء، إن الحكومة تواصل اتخاذ إجراءات لمنع المضاربة في سوق العملات الموازية.

وأكد ياسين أن تحريك السعر الرسمي للدولار في البنك المركزي إلى 18 جنيهاً للدولار أسهم في ارتفاع أسعار الدولار في الأسواق الموازية (السوداء)، حيث بلغ سعر بيع الدولار 31 جنيهاً، مقابل 30.50 جنيه للشراء.

مكة المكرمة