أوبك ستقرر زيادة إنتاج النفط من عدمه في يونيو

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gkmMW3

وزير الطاقة السعودي أوصى بخفض مخزونات النفط

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 19-05-2019 الساعة 23:38

 كشفت وكالة "رويترز" أن السعودية وروسيا تبحثان احتمالين رئيسيين لاجتماع أوبك وحلفائها من منتجي النفط في يونيو القادم، وكلا الاحتمالين يقترح زيادة الإنتاج ابتداء من النصف الثاني من 2019.

ونقلت "رويترز"، اليوم الأحد، عن مصدرين، أن "روسيا تريد الحد من حجم التخفيضات البالغ 1.2 مليون برميل يومياً الذي تنفذه ما يعرف بأوبك وحلفائها".

وأفاد المصدران بأن احتمال أوبك الأول هو التخلص من الإفراط في الالتزام بالتخفيضات المتفق عليها، وهو ما يعني زيادة الإنتاج بنحو 800 ألف برميل يومياً.

وأرجعت الوكالة الإفراط في الالتزام من تراجع صادرات وإنتاج إيران وفنزويلا بسبب العقوبات الأمريكية، وخفض الإنتاج السعودي الذي جاء على نحو أكبر مما دعت إليه أوبك وحلفاؤها.

ويبلغ خفض الإنتاج الفعلي الذي تطبقه أوبك وحلفاؤها نحو مليوني برميل يومياً.

وقال أحد المصدرين: إن "الخيار الآخر هو التخفيف من التخفيضات المتفق عليها من 1.2 مليون برميل يومياً إلى 900 ألف برميل، وهو ما يعني زيادة الإنتاج بنحو 300 ألف برميل يومياً".

وكان وزير الطاقة السعودي، خالد الفالح، أوصى، اليوم الأحد، بخفض مخزونات النفط، لكونه وفيراً في جميع أنحاء العالم.

ونقلت وكالة "رويترز" عن الفالح قوله: "الموقف بشكل عام دقيق في سوق النفط"، وذلك على هامش اجتماع اللجنة الوزارية المشتركة لمنظمة "أوبك".

والسعودية أكبر مُصدِّر للنفط الخام في العالم بمتوسط 7 ملايين برميل يومياً، وثالث أكبر منتِج بعد الولايات المتحدة وروسيا بـ10 ملايين برميل يومياً.

ويشار إلى أن محطات في شركة أرامكو في العاصمة الرياض تعرضت لهجوم بطائرات مسيرة، مؤخراً، وبلغت خسائرها بعد الحدث قرابة 31 مليار دولار.

وهذا هو الهجوم الثاني الذي تستهدف فيه منشآت للمملكة خلال الأيام الماضية، حيث اعترفت الرياض بتعرُّض ناقلتين سعوديتين لـ"هجوم تخريبي"، وهما في طريقهما لعبور الخليج العربي قرب المياه الإقليمية للإمارات.

مكة المكرمة